مركز الفوائد العامة ، ببساطة العالم !

حقن البلازما وسيلة فعالة لزيادة نمو الشعر المزروع في تركيا

كثير ممن مروا بتجربة زراعة الشعر يريدون الحصول على شعر طبيعي وطويل في أسرع وقت ممكن، حيث أن معدلات النمو التي يذكرها الأطباء وتؤكدها النتائج تقول إن الأمر يستغرق من 6 أشهر إلى عام كامل للحصول على ما يتطلعون إليه.

لكن بعض مراكز زراعة الشعر في تركيا وغيرها من البلدان استخدمت أسلوبها الخاص لتسريع ظهور النتائج؛ من خلال إجراء جلسات إبر البلازما للشعر أثناء وبعد العملية.

من المعروف أن للبلازما الكثير من الفوائد والاستخدامات الطبية للبشرة والشعر، غير أنها لم تكن تستخدم إلا لعلاج بعض حالات تساقط الشعر في مراحلها الأولى، مثل التساقط الكربي، لتحفيز البصيلات وخلايا فروة الرأس، وتغذيتها بالعناصر اللازمة للنمو.

في هذا التقرير نتعرف على حقن البلازما وماهيتها، كذلك طريقة إجراء الجلسات، والحالات الأنسب لهذا النوع من العلاج، إضافة إلى التكلفة والنتائج المتوقعة، وطرق أخرى للمساعدة على زيادة معدلات نمو الشعر المزروع بعد العملية.

 

ما هي إبر البلازما للشعر؟

البلازما هي تلك المادة الغنية بالصفائح الدموية، والتي يحتوي عليها دم الإنسان، وتقوم بتزويد جميع خلايا الجسم بما تحتاجه من عناصر الغذاء والنمو اللازمة. يرمز إلى حقن البلازما بالـ PRP، أي البلازما الغنية بالصفائح الدموية.

يقوم الطبيب بأخذ عينة بمقدار 5 إلى 10 سم من دم المريض، بعد ذلك يتم التعامل مع هذه العينة عن طريق جهاز طرد مركزي، وبواسطة أنابيب وأدوات خاصة، لاستخلاص البلازما من تلك العينة، من ثم إعادة حقنها في فروة رأس المريض.

تقوم البلازما بتحفيز بصيلات الشعر وخلايا فروة الرأس المعرضة للتساقط، ما يجعلها أكثر قوة وقدرة على النمو، وأقل تعرضا للتساقط، وهو إجراء آمن للغاية، حيث أنه يعتمد أولا وأخيرا على عينة الدم المأخوذة من جسم المريض نفسه.

 

كيفية الدمج بين البلازما وزراعة الشعر في تركيا

تعتمد زراعة الشعر على نقل البصيلات السليمة من المناطق المانحة في مؤخرة فروة رأس المريض إلى تلك المناطق المصابة بالصلع، والتي فقدت ما بها من بصيلات، ويتم إجراء هذه الجراحة بواسطة العديد من التقنيات المختلفة، وفقا لمتطلبات كل حالة.

خلال إجراء العملية وبعدها يقوم الطبيب بحقن فروة رأس المريض بإبر البلازما الغنية بصفائح الدم، ما يساعد على تماسك البصيلات، وجعلها أقل عرضة للتساقط أو التلف بعد الجراحة، كما أن ذلك من شأنه المساعدة على نمو الشعر المزروع بسرعة أكبر، وإعطائه القوة واللمعان.

يناسب إجراء جلسات البلازما للشعر تلك الحالات التي لم تتعرض إلى فقدان بصيلات الشعر، وإنما يكون من المتوقع لها حدوث ذلك في وقت قريب، حيث يحفز ذلك البصيلات ويمنعها من التساقط، ويحمي المريض من التعرض للصلع، إضافة إلى إعطاء الشعر المظهر الجمالي المطلوب.

 

الحالات المناسبة لإجراء جلسات البلازما للشعر

من الجدير بالذكر أن الخضوع لجلسات البلازما لا يناسب حالات الصلع التي تعرضت بالفعل لفقدان البصيلات، حيث أن البلازما لا تستعيد الشعر المفقود، وإنما تساعد الشعر الضعيف وخلايا فروة الرأس المجهد على تجاوز المشكلة والتعافي.

لا غنى لعدد من حالات فقدان الشعر، مثل فقدان الشعر الوراثي، من الخضوع لعملية زراعة الشعر، لاستعادة ما فقد بالفعل من بصيلات، لكن استخدام جلسات البلازما إلى جوار العملية هو لتحسين النتائج وتسريع ظهورها، وهو إجراء تكميلي ليس أكثر.

من الملاحظ أن غالبية من يقبلون على مثل هذا الإجراء منفردا، دون إجراء عملية زراعة الشعر، هم النساء، وخاصة بعد الحمل والرضاعة، لما يحدث أثناء ذلك من ضعف لبصيلات الشعر وتعرضها للتساقط والتلف، لأن فروة الرأس لا تحصل على كفايتها من الغذاء وعناصر النمو.

 

تكلفة إبر البلازما للشعر

لا تعتبر إبر البلازما للشعر من الإجراءات المكلفة، حيث أن أسعار إبر البلازما للشعر في بعض الدول مثل تركيا تكون 200 دولار أمريكي بالمتوسط، وربما تزيد التكلفة في دول أوروبا وأمريكا وبعض بلدان الخليج، وربما تقل عن هذا المتوسط في بلدان مثل مصر وإيران.

يجب على الشخص الذي ينوي إجراء جلسات البلازما توخي الحذر، واختيار المركز أو العيادة بمنتهى العناية، حيث أن مثل هذا الإجراء في الأماكن غير المرخصة، أو التي لا تتبع معايير النظافة والتعقيم اللازمة قد يعرض المريض للإصابة بالعدوى.

في الكثير من مراكز زراعة الشعر يتم إدراج حقن البلازما للشعر ضمن إجراءات العملية، دون الحاجة لإضافة المزيد من التكاليف، حيث يعتبرونها هدية من المركز، وطريقة للمحافظة على سمعتهم بما يحققونه من نتائج مرضية وسريعة تجذب المزيد من الأشخاص لإجراء الجراحة لديهم.

 

نتائج جلسات البلازما المنفردة والمصاحبة للجراحة

من الملاحظ أن الإقبال على جلسات البلازما للشعر آخذ في التزايد يوما بعد يوم، وذلك لما تتصف به من الأمان والسلامة، لأنها تستخدم مكونات جسم الشخص نفسه، دون الحاجة للجوء إلى مكونات خارجية أو كيميائية، كما أن أعطت الكثير من النتائج المرضية للعديد من الحالات.

يتم تحديد عدد جلسات البلازما للشعر التي يحتاجها المريض بناء على تشخيص حالته، وفي الغالب تكون بين أربع إلى خمس جلسات، بمعدل جلسة واحدة كل شهر.

في الحالات التي أجرت جلسات البلازما مصاحبة لعملية زراعة الشعر في تركيا وجد الأطباء أن ذلك يساعد فروة الرأس والبصيلات على الثبات وعدم التساقط، إضافة إلى ظهور النتائج واكتمالها أسرع مما هو عليه الحال بالنسبة لمن لم يخضعوا لهذا الإجراء.

 

طرق أخرى لزيادة معدلات نمو الشعر المزروع

عليك أن تعلم مدى خصوصية عمليات استعادة الشعر، وأن النتائج ومعدلات ظهورها والشكل النهائية تتحدد بناء على تشخيص الحالة، ومدى تقدمها، لذلك فإن أو مراحل الحصول على نتيجة ناجحة هي الالتزام بكافة النصائح والإرشادات التي يطلعك عليها الطبيب.

فيما يلي سنذكر بعض النصائح والإرشادات التي من شأنها التعجيل بنتائج زراعة الشعر، ومساعدته على النمو بشكل أسرع، وإكسابه الصحة والقوة المرجوة:

  • الالتزام بالأدوية ومستحضرات العناية بالشعر التي يصفها الطبيب دون غيرها، مع المحافظة على البرنامج الزمني المحدد الذي وضعه لك.
  • الابتعاد على المجهود الزائد أو ممارسة الرياضات العنيفة، كما أن أصحاب الأعمال التي تحتاج لمجهود بدني شاق يفضل لهم الحصول على إجازة لمدة شهر على الأقل بعد العملية، أو كما ينصح الطبيب.
  • الاهتمام بتناول الأغذية التي تحتوي على الحديد والزنك وفيتامين E، مثل الأسماك بمختلف أنواعها، المكسرات والبقوليات، وإمداد الجسم بالبروتين الذي يحتاجه، كما ينصح باستشارة الطبيب إذا كنتم ممن يواظبون على حمية غذائية معينة.
  • الإقلاع عن التدخين خلال الشهر الأول على الأقل، لأن التدخين يؤثر على نسب الأكسجين التي تصل إلى فروة الرأس والبصيلات، ما يبطئ من معدلات نمو الشعر المزروع.
  • الاهتمام بالصحة النفسية وعدم الانخراط في الأفكار السلبية حول عدم الحصول على نتائج مرضية بشكل سريع، حيث أن ذلك يؤثر على معدل نمو الشعر، إن لم يؤدِ إلى ما يعرف بتساقط الشعر الكربي.
  • عدم التعرض إلى الظروف الجوية غير الملائمة خلال الفترة الأولى بعد الجراحة نهائيا، وتجنب التجول في الشمس خلال فترات السطوع لوقت يزيد عن 30 دقيقة.
  • الامتناع عن ممارسة السباحة خلال الشهر الأول بعد العملية.

كذلك فإن المتابعة المستمرة مع طبيبك الخاص أو الفريق الطبي لمركز زراعة الشعر وإطلاعهم على كافة المستجدات والنتائج التي تم التوصل إليها من شأنه الوثوق من كونك تسير على الطريق الصحيح، كما أن ذلك يحميك من التعرض لأية مشكلات أو آثار جانبية.

Comments are closed.

× أضغط هنا للتواصل واتساب