قصص قصيرة للأطفال‎

بواسطة: - آخر تحديث: الخميس , 31 يناير 2019 - 15:51 Friday , 23 August 2019 - 01:04 قصص قصيرة للأطفال‎ Benefits-ginger.com‎
قصص قصيرة للأطفال‎

قصص قصيرة للأطفال، تعتبر القصة من أحد الفنون الأدبية التي حصلت علي شهرة كبيرة بين الناس، فما هي الإ سرد لمجموعة من القصص الصغيرة والتي بدورها تهدف إحداث تأثير كبير ما بين الناس.

كما أنها تمتلك الكثير من مقومات وعناصر الدراما بالإضافة إلي ان أحداث القصص قد تكون خيالية أو واقعية، وسوف نوضح من خلال مركز الفوائد العامة بعض من القصص القصيرة.

فالقصة القصيرة تمثل عرض لعدد من الأحداث التي وقعت في مرحلة معينة من الحياة، مع العلم أن هذة الاحداث تكون قصيرة وتدور حول محور القصة، كما أنة ليس من الضرورة أن تكون محور القصة شخصية بعينها وإنما قد تكون أمورا نفسيا أو حوارا داخليا.

من الممكن أن لا تحتوي أحداث القصة علي حوار ويكتفي الكاتب فيها بوصف نفسي للأحداث فقط، كما يجب علي الكاتب أن يبذل قصاري جهدة في أن تكون القصة معبرة ومؤثرة في نفوس القارئين بالإضافة إلي أن لا تكون قصيرة جدا وكذلك غير مطولة في سرد الكثير من الأحداث الأمر الذي يؤدي إلي عدم نجاح العمل القصصي.

 عناصر القصة:

  •  الفكرة وهي التي تمثل الهدف الذي يريد الكاتب أن يوصلة للقارئ.
  • القول وهو يمثل الحكمة أو العبرة من أحداث القصة لكي يستفيد منها القارئ.
  • الحبكة وهي عبارة عن عدد من الأحداث التي تدور حول محور الموضوع في شكل سلسلة مترابطة ومرتبة وفقا لأسبابها، كما أنها تساعد علي لفت إنتباة القارئ.

حكاية النسر:

  • يروي أن هناك نسرا يتواجد في إحدي الجبال، يقوم بوضع عشة علي قمة إحدي الأشجار المتواجدة، حيث كان عشة يحتوي علي 4 بيضات.
  • ثم بعد ذلك حدث زلزال شديد هز الأرض بأكملها الأمر الذي أدي إلي سقوط بيضة من عش النسر مع تدحرجة بسرعة إلي أن وصلت إلي قن للدجاج وإستقرت فية لذا إعتقدت الدجاجات بأنها يجب ان تحمي هذة البيضة وتعتني بها.
  • حيث تطوعت دجاجة منهم كبيرة في السن بالإهتمام بالبيضة إلي أن تفقس، ومع مرور الأيام فقست البيضة وأخرجت نسر صغير في غاية الجمال ولكنة تربي علي أنة دجاجة  فيما بينهم الإ أنة إكتشف مع الأيام أنة ليس بدجاجة.
  • وفي احد الأيام كان يلعب في قن الدجاج فرأي عدد من النسور تحلق في السماء العالية، فتمني في هذة اللحظة لو كان يقدر علي التحليق مثل هؤلاء النسور ولكن الدجاجات تضاحكت علية وإستهزئت بة قائلا (ما أنت الإ دجاجة، ولا تقدر علي التحليق مثل النسور).
  • ثم بعد ذلك توقف النسر عن الحلم في التحليق إلي السماء وأصبح محطما الآمال إلي أن مات بعد أن ظل فترة طويلة مثل الدجاج.

قصة جحا والسائل:

  • قام أحد الأشخاص بطرق الباب علي منزل جحا فكان في الدور الثاني من منزلة فقام بالإطلالة من الشباك ليري من الطارق.
  • فقال لة جحا ماذا تريد قال لة إنزل لكي أستطيع التحدث معك فلما نزل جحا قال لة الرجل أني فقير الحال أحتاج إلي أي مساعدة منك فنظر لة جحا وتضايق منة.
  • ثم بعد ذلك قال جحا للشخص أتبعني فقام جحا بالصعود إلي أعلي المنزل وأتبعة الرجل إلي أن وصل إلي الطابق العلوي.
  • قام جحا بالنظر إلي السائل وقال لة الله يعطيك مما جعل الشخص الفقير يقول لة لماذا لم تقل لي ذلك ونحن بأسفل المنزل؟ فأجاب جحا علية لماذا أنزلتني أنت ولم تقل لي علي طلبك وانا بالطابق العلوي؟

 قصة الأعمي والإعلان:

  • يروي أن هناك رجل أعمي كان يجلس علي عتبات أحد العمارات ويضع بين قدمية قبعة وبجوارة لوحة مكتوب عليها (أنة أعمي ويريد المساعدة).
  • حيث مر علي الأعمي رجل إعلانات فوقف عندة ليرى ما هو مكتوب باللوحة الذي أمامة وكذلك بالقبعة فلم يجد الإ سوي القليل من القروش، فقام هذا الرجل بوضع الكثير فيها بدون أن يستأذن الأعمي مع تغير الكتابة الموجودة علي اللوحة بعبارة أخري.
  • ثم قام بإعادتها مكانها وإنتقل في طريقة، حيث لاحظ الأعمي بعد ذلك أنة قبعتة إمتلأت بالكثير من الأوراق النقدية والقروش، فأدرك عند ذلك أن هناك شئ تغير وعرف أنة من الكتابة الموجودة علي اللوحة.
  • فقال الأعمي بسأل أحد المارة عما هو موجود باللوحة فعرف أنة كتب (إننا في فصل الربيع، ولكن لا أستطيع أن أرة جمالة).

قصة قصيرة جدا:

  • يحكي أن كل يوم أشاهد شيئا مقروضا في الغرفة سواء كان أوراقا أو منديلا أو دفترا، فأدركت في وقتها أن هناك فأرا متواجد في الغرفة ويعبث فيها بلا رقيب أو خوف فماذا أفعل؟
  • فقمت بالتفكير علي رسم قطة بأقلام ملونة بحيث تكون مكشرة عن أنيابها ثم وضعتها بشكل واضح أمام المكتب بحيث تكون في مقابلها المرآة من الجهة الأخري، الأمر الذي يجعلها تظهر كما لو كانت قطتين بدلا من قطة واحدة.
  • ثم لا حظت بعد ذلك أن كل شئ كما هو في كل من اليوم الأول والثاني ولم يحدث أي شئ في أثاث الغرفة فإبتسمت وقلت لنفسي إن إنتصرت علي الفأر، ولكن في اليوم الثالث وجدت بعد عودتي من المدرسة ان صورة القطة قد شطب عليها بالقلم الأحمر بعلامة x.
  • بالإضافة إلي أنة كان مكتوب عليها بخط واضح أني إنخدعت بقطتك المزيفة ليومين فقط، ألا ذلك ليس بكافي ثم عاد الفأر إلي عملة مرة أخري في الغرفة، ومن بعدها قررت أن لا أقوم بعمل مخططات مرة ثانية.

قصة السمكات الثلاثة:

  • كان هناك سمكة كبيرة معها 3 سمكات صغيرات في إحدي البحيرات، قامت إحدهما بالخروج من تحت الماء برأسها بالصعود إلي أعلي فشاهدتها بعض الطيور المحلقة فوق الماء.
  • ثم قامت هذة الطيور بإلتقاطها وخطفها لكي تكون غذاء لهم وبالتالي لم يتبقي مع السمكة الكبيرة (الأم) سوي سمكتين لذا قامت إحدهما بسأل الأخري إلي أين يذهبوا؟ فأجابت إلي قاع البحيرة من خلال الغوص في الماء حتي الوصول إلي القاع.
  • وبالفعل غاصت السمكتين إلي قاع البحيرة ولكنهم وجدوا في طريقهم سرب كبير من الأسماك المفترسة، حيث أسرعت سمكة كبيرة من هؤلاء الاسماك المفترسة وقامت بإبتلاعها.
  • وفرت السمكة الصغيرة الأخري لا تعرف إلي أين تذهب فإذا ذهبت إلي أعلي البحيرة أكلتها الطيور المحلقة، وإذا نزلت غلي قاع البحيرة إبتلعها الأسماك المفترسة فذهبت إلي أمها مفزوعة لكي تسألها حيث أنها تعلم لا حياة لها الإ في الماء الذي نشأت فية، فأجابتها الأم (إذا أردتي النصيحة فإنا خير الأمور الوسط).

قصة الديك الشجاع:

  • يروي أن هناك ديك معه أولادة الكتاكيت قاموا بالذهاب إلي الخارج لكي يبحثوا عن طعام ففرح الصغار بذلك، حيث أن الديك شكلة يلفت النظر وجميل، كما أن جميع الحيوانات تحبة لأنة مسالم.
  • ولكن أثناء خروجهم تتبعهم الذئب شرشر حتي تتيح لة الفرصة بخطف الكتكوت الصغير، مع العلم أن الذئب شرشر كان يخاف من الديك.
  • ثم بعد ذلك قال الديك لصغارة أن لا يذهبوا إلي بعيد عنة حتي لا يتعرضوا إلي أي نوع من المخاطر، لكن هناك كتكوت منهم لم يسمع كلامة أبية يدعي فوفو وقام بالذهاب إلي بعيد ولكنة لم ينتبة إلية أحد ولا حتي الديك.
  • إستغل الذئب شرشر هذة الفرصة وذلك بالإنقضاض علية ليأكلة، وفي نفس الوقت شعر الديك بأن هناك خطر يداهم إبنة فقام بالبحث عنة في كل مكان.
  • إلي أن وجدة بين يدي الذئب، فلم يحدث الديك أي صوتا وقام بالهجوم علي الذئب بإستخدام مخالبة ومنقارة، ثم خاف بعد ذلك الذئب شرشر وهرب، ومن ثم عاد الكتكوت فوفو إلي إخوتة فخورا بالعمل الذي قام بة أبية.
  • ثم قام الأب بإعاده الكلام لهم مرة ثانية  بالتحذير بعدم الإبتعاد عنة، فشعر الكتكوت فوفو بالخجل في هذة اللحظة، لذا وعد الكتكوت الصغير أبية بأنة سوف يسمع كلامة أبية.
  • فعندما علم الذئب شرشر بوعد الكتاكيت الصغيرة لأبيهم قرر أن لا يهاجمهم مرة ثانية بالإضافة إلي أن أصبحت الكتاكيت لا تبتعد عن بعضها لذا حزن الذئب شرشر كثيرا وعلم أن وحدة الكتاكيت مع بعضها تمنعة من الهجوم عليهم فقرر مغادرة الغابة من أجل البحث عن كتاكيت أخري لا تسمع كلام أبية.