قوة التسامح‎

بواسطة: - آخر تحديث: الأحد , 29 يوليو 2018 - 17:24 Tuesday , 12 November 2019 - 17:12 قوة التسامح‎ Benefits-ginger.com‎
قوة التسامح‎

قوة التسامح، التسامح من أسمي وأرقي الصفات التي يجب أن يتحلي بها الإنسان، وينعكس أثر التسامح على الشخص المتسامح  وعلى الأشخاص المحيطين به، وتظهر قوة التسامح في جميع نواحي الحياة ويشعر المسامح بالهدوء والسكينة التي تساعد على تحقيق الكثير من الإنجازات والنجاحات.

في هذا المقال من مركز الفوائد العامة نتحدث عن التسامح وقوة التسامح والأضرار الناتجة عن عدم التسامح.

ما هو التسامح

التسامح لغوياً هو العفو والصفح والحلم والتساهل وهو مبدأ إنساني وصفة حميدة تسمح للإنسان بالتجاوز عن أخطاء الآخرين المرتكبة في حقه سواء كانت بالقول أو الفعل، التسامح هو السماح للآخرين بعدم الشعور بالذنب تجاه الشخص المسامح، التسامح هو القدرة على نسيان الماضي وآلامه وإساءة الآخرين، هو ترك الانتقام ممن أساء إليك، التسامح هو التخلي عن مشاعر الكره والرغبة في رد الأذى للآخرين، التسامح هو العطف والرحمة والسلام.

الأضرار الناتجة عن عدم التسامح

يظن الإنسان الغير متسامح أنه قوي وأنه يستطيع العيش بسلام ويحقق الكثير من المكاسب وأنه يسبب الضرر للطرف الآخر و بقوة شخصيته يستطيع الانتقام، وعلى العكس تماما تظهر سلبيات وأضرار عدم التسامح على الشخص الغير متسامح نفسه ومن هذه الأضرار

يصاب الشخص الغير متسامح بالكثير من الأمراض النفسية والعضوية مثل

  • قرحة المعدة.
  • اضطرابات المعدة والقولون.
  • تشنجات عصبية.
  • الم في الظهر والعمود الفقري.
  • أمراض متعلقة بالقلب.
  • صداع نصفي.
  • توتر وقلق واكتئاب.
  • أرق وعدم قدرة على النوم الصحي.
  • عدم التوازن النفسي.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • عدم القدرة على ممارسة الحياة بشكل طبيعي.
  • الشعور الدائم بالتعب والإرهاق والإجهاد الجسدي والذهني.

قوة التسامح

في المقابل تظهر إيجابيات التسامح وقوته على الشخص المتسامح ومن هذه الإيجابيات

  • تحقيق التوازن النفسي.
  • صفاء النفس الداخلي.
  • القدرة على تحقيق النجاح.
  • الشعور بالحيوية والنشاط وحب الحياة.
  • قوة التسامح تعطي للإنسان القدرة على تحقيق الإنجازات دون عناء.
  • قوة التسامح تمنح الإنسان القدرة على مواجهة مصاعب الحياة.

 

اقرأ:




مشاهدة 533