كيف اجعل طفلى الرضيع يأكل‎

بواسطة: - آخر تحديث: السبت , 02 فبراير 2019 - 16:54 Saturday , 24 August 2019 - 02:43 كيف اجعل طفلى الرضيع يأكل‎ Benefits-ginger.com‎
كيف اجعل طفلى الرضيع يأكل‎

كيف اجعل طفلى الرضيع يأكل، نتحدث عن أهمية أساليب والطرق التى تتبعها الأمهات لكى يطعموا طفلهم الرضيع بدون عناء، ويوجد فى هذا المقال العديد من الوسائل والطرق المفيدة والتى تساعد على إطعام الرضيع بطريقة سهلة وبسيطة، من خلال مركز الفوائد العامة .

كيف اجعل طفلى الرضيع يأكل

لقد اكتشف العديد من الآباء والأمهات أن فترة الصباح بعد استيقاظ الرضيع، هى الوقت الأنسب لتناول الأطعمة الجامدة. حيث يشعر الرضيع فى هذا الوقت بالسعادة وبالجوع الخفيف، وليس الجوع الشديد. لذلك يجب تقديم رضعة صغيرة لتخفيف من حدة جوعه ولتجعله يشعر بالاطمئنان، ثم تقديم بعد ذلك الأطعمة الجامدة. ختام الوجبة بباقى الرضعة.

الجلوس بشكل مريح

إذا كنت تطعمين رضيعاً صغيراً بعض الشىء فيمكنك أن تضعيه على حجرك عندما تطعمينه بالملعقة للمرة الأولى، ولكن معظم الرضع سوف يشعرون براحة أكبر عند تناولهم الطعام على الهاى تشير.

تناول الطعام بالملعقة للمرة الأولى

يعد سيريلاك الأرز غالباً أفضل أنواع الأطعمة الجامدة للرضيع فى البداية، وذلك لأنه يتميز بمذاقه المشابه للبن وقوامه الطرى والذى يبدو مألوفاً لدى الرضيع بعض الشىء. ابدائى بملر ملعقة شاى من سيريلاك الأرز، ثم أضيفى إليه قليلاً من الماء المغلى مسبقاً أو قليلاً من لبن الأم (اللبن الذى يتم أخذه من الثدى ويُحفظ بناءً على إرشادات الطبيب) أو اللبن الصناعى طبقاً للتعليمات المذكورة على العبوة، ثم قلبى الخليط إلى أن يصبح قوامه طرياً وسائلاً وأكثر سمكاً بقليل من اللبن. اختبرى مدى سخونة الخليط على حافة شفتيك،حيث يجب أن يكون الخليط فاتراً، وإذا كان ساخناً للغاية فسوف ينفر الرضيع من تناول الأطعمة الجامدة تماماً. قدمى كميات قليلة من الطعام للرضيع على طرف ملعقة معقمة. لا تحاولى إطعام الطفل بسرعة،ولكن أمهليه الوقت الكافى لبلع الطعام.

إن تعلم تناول الطعام بواسطة الملعقة يعد مهارة فى حد ذاته، وربما  يبدأ الرضيع فى إخراج الطعام من فمه إلى أن يتعلم كيفية تناول الطعام بالملعقة وبلعه. قد لا يستسيغ الرضيع مذاق الطعام فى البداية. إذا بدأت بإطعام الرضيع سيريلاك الأرز، يمكنك فيما بعد أن تضيفى إليه بيوريه البطاطس أو بيوريه الجزر الأبيض. إذا رفض الرضيع تناول الطعام، توقفى عن تقديمه له وعودى مرة أخرى إلى الرضاعة الطبيعية أو الرضاعة باللبن الصناعى، فقد يكون الرضيع ببساطة ليس على استعداد لتناول الأطعمة الجامدة بعد.

يمكن محاولة إرضاع الرضيع الأطعمة الجامدة مرة أخرى بعد بضعة أيام، فهناك الكثير من الوقت. لا تجبرى الرضيع على تناول الأطعمة الجامدة أو تضيفى بعضاً منها إلى الببرونة فى أى حال من الأحوال، حيث إن هذا الأمر قد يؤدى إلى اختناقه، الأمر الذى يبدو خطيراً للغاية.

الرغبة فى القىء

قد لا يتمكن بعض الرضع من التكيف مع الأطعمة الجامدة فى البداية وقد يبدو عليهم الانزعاج بل وقد يتقيئون أيضاً. حاولى تخفيف قوام الطعام بشكل اكبر، فقد يكون سميكاً للغاية. أيضاً قد يكون السبب أنك تضعين كمية كبيرة من الطعام على الملعقة، لذلك حاولى تقليل الطعام الموجودة على الملعقة تماماً. إذا لم تكن أى من الطريقتين السابقتين مفيدة، توقفى عن تقديم الأطعمة الجامدة للرضيع وعودى مرة أخرى إلى الرضاعة الطبيعية أو الرضاعة باللبن الصناعى، وذلك مع احتضان الرضيع لتجعليه يشعر بالاطمئنان. حاولى مرة اخرى بعد بضعة أيام أو أسابيع.

عند بلوغ الرضيع ستة أشهر، سوف يكون قادراً على الجلوس بأمان فى الهاى تشير. يجب أن تتأكدى دائماً من أنك تستخدمين حزام الأمان فى الكرسى وذلك لتثبيت الرضيع.

تقديم الخضراوات

بعد إطعام الرضيع سيريلاك الأرز فى البداية، قومى تدريجياً بتقديم البطاطس أو الجزر الأصفر أو الجزر الأبيضأو اللفت السويدى المهروس بالشوكة أو المضروب فى الخلاط، أو قدمى بيوريه التفاح أو الكمثرى. لكن لا تتعجلى فى تقديم الأطعمة الجامدة للرضيع وهو غير مستعد لذلك، وإلا سيؤدى ذلك إلى امتناعه عن تناولها تماماً.

إطعام الرضيع بالملعقة لأول مرة

  1. أجلسى الرضيع على حجرك فى وضع مألوف له. اختبرى دائماً مدى سخونة الطعام قبل تقديمه للرضيع.
  2. قدمى الملعقى الصغيرة للرضيع. قدمى الملعقة ببطء وإذا رفض الرضيع الملعقة أو الطعام حاولى مرة أخرى فى يوم آخر.
  3. عندما يتناول الرضيع ملعقته الأولى من الأطعمة الجامدة، أجلسيه بهدوء لفترة صغيرة فى وضع مستقيم.

قد يصبح الرضيع مستعداً بعد حوالى أسبوعين لتناول وجبتين صغيرتين يومياً. قومى بزيادة كمية الطعام إلى مقدار ملعقتى شاى أو ثلاثة ملاع غذا بدا الرضيع مستعداً لذلك. يمكنك تقليل كمية اللبن الصناعى أو لبن الأم المستخدمة فى تحضير البيورية حتى لا يكون قوام الطعام خفيفا للغاية. إذا استساغ الرضيع مذاق الطعام، قدميه إليه مرة أخرى عدة مرات قبل أن تقدمى إليه نوعاً آخر من الطعام. أما إذا أخرج الرضيع الطعام من فمه، عودى مرة أخرى إلى أستخدام سيريلاك الأرز أو حاولى خلط هذا النوع من الطعام مع سيريلاك الأرز ليصبح طعامه معتدلاً ومقبولاً.

حاولى أن تتبعى شهية الرضيه؛ حيث إن معظم الرضع يتوقفون عن تناول الطعام عندما يشعرون بالشبع. لا تحاولى إقناع الرضيع بتناول الملاعق الأخيرة المتبقية من الطعام، حيث تعد عادة إجبار أو تشجيع أى شخص على إنهاء طبقه الملىء بالطعام عادة سيئة. إذا قمت بهذا الأمر مع الرضيع فمن المحتمل أن يمرض.

قومى باستخدام جدول للتغذية يلائم كليكما. فى البداية سيكون من الأفضل لك أن تقدمى الفطور للرضيع قبل أن ينهض أبناؤك الآخرون من النوم أو بعد ذهابهم إلى المدرسة، وذلك ليكون الجو هادئاً. وبعد مرور من ستة إلى ثمانية أسابيع على تناول الرضيع للأطعمة الجامدة، سوف يصبح الرضيع مستعداً لتناول ثلاث وجبات صغيرة فى اليوم. مرة أخرى ، دعى شهية الرضيع واحتياجاته تقودك إلى ما يجب فعله، لذلك لا تقدمى للرضيع وجبة ثالثة إلا إذا شعرت أنه مستعد لها. حاولى أن تجعلى وجبات الرضيع فى أوقات ثابتة من اليوم، بحيث تتزامن مع الوجبات الأسرية قدر الإمكان.

نصائح مهمة

  • قومى باستشارة طبيب الأطفال، خاصة إذا كان الرضيع مبتسراً.
  • قومى بتعقيم جميع أدوات الطعام قبل استخدامها، وذلك إلى أن يبلغ الرضيع ستة أشهر ونصف.
  • لا تجبرى الرضيع على تناول الأطعمة الجامدة إذا لم يكن مستعدا لذلك.
  • استمرى فى إرضاع الرضيع وقدمى له ماءاً فاتراً تم غليه من قبل أو عصير فاكهة مخففاً تماماً.
  • حاولى تقديم صنف واحد فى الوجبة، ثم استمرى فى تقديمه إلى أن يعتاد الرضيع عليه، إذا لم يستسغ الرضيع هذا الصنف، لا تقديمه له مرة أخرى لبضعة أيام.
  • اتركى الرضيع يتناول الطعام للوقت الذى يناسبه، خاصة فى البداية.
  • حاولى أن تجعلى مواعيد تناول الطعام فى الأوقات التى تكونين مسترخية فيها أنت والرضيع.
  • تحدثى مع الرضيع بهدوء وشجعيه على تناول الطعام.
  • لا تتركى الرضيه وحده أبداً أثناء تناوله للطعام.
  • تذكرى أن الرضع لا يملون من تكرار الطعام أبداً ، فقد ظلوا يتناولون اللبن لمدة شهور.

أدوات تناول الطعام

اختارى ملعقة بلاستيك صغيرة، ويفضل أن تكون ذات تجويف بسيط حتى لا تؤذى لثة الرضيع. ويمكن شراء مجموعة الملاعق الخاصة بمرحلة الفطام من الصيدلية أو محلات بيع مستلزمات الأطفال. وإذا لم تريدة شراء العديد من الأدوات فى الوقت الحالى، يمكنك خلط كميات صغيرة من سيريلاك الأرز فى الغطاء المعقم للببرونة. أو استخدام السلطانيات أو الأطباق البلاستيك الصغيرة. تعد الأطباق البلاستيك الحافظة لحرارة الطعام شديدة الكفاءة وستكون مفيدة أيضاً فيما بعد عندمايكبر الرضيع. يجب أن تكون جميع الأدوات نظيفة تماماً ( معقمة إذا كان الرضيع لم يبلغ ستة شهور ونصف بعد).

إطعام التوائم

تعد الطريقة الأسهل لإطعام التوأمين بأن تجلسيهما جنباً إلى جنب وتقدمى لهما الطعام من طبق واحد. فقد يشعر التوأمان بالانزعاج إذا قمت باستخدام طبقين وملعقتين مختلفتين.حاولى أن تتكيفى على الوضع، وإذا وجدت طريقة جيدة تُجدى لإطعامهما فاستمرى فى استخدامها. شجعيهما على تناول الأطعمة التى على شكل أصابع (فنجر فوود) قبل الطعام: مثل ساندويتش لانشون دجاج صغير أو زهور البروكلى المسلوقة أو شرائح الجزر.

الإنتظار حتى انتهاء التوأمين من تناول وجبتهما الرئيسيتين قبل تقديم الحلوى؛ حيث إن الرضيع الذى يتناول الطعام ببطء سوف ينجذب إلى تناول الحلوى قبل الانتهاء من طعامه.

تعد العناية بالتوأمين أمراً شاقاً، لذلك فإن تقديم الساندويتشات لهما فى الغذاء يعد الخيار الأفضل، بل وسيعطيك هذا الخيار الفرصة لتناول الطعام أيضاً. قدمى الطعام المطهى فى وجبة العشاء.

المشروبات

على الرغم من أن الرضيع سيحتاج إلى القليل من اللبن للتغذية، فإنه سيكون فى حاجة إلى مشروب آخر لتناوله، خاصة فى الجو الحار. ويمكن تقديم دائماً للرضيع مشروبين على الاقل خلال اليوم، بالإضافة إلى مشروب مع كل وجبة.

يمكن تقديم:

  • لبن الأم أو اللبن الصناعى أو اللبن البقرى كامل الدسم فى حالة بلوغ الرضيع عام.
  • ماء مغلى مسبقاً تم تبريده.
  • عصير فاكهة نقى ومخفف تماماً وغير محلى.

يمكنك التوقف عن غلى الماء لاستخدامه فى مشروبات الرضيع عندما تتوقفين عن تعقيم أدوات الطعام، ولكن تأكدى دائماً من أنك تحصلين على الماء من شبكات الإمداد الرئيسية ثم اتركى الصنبور مفتوحاً لفترة قبل ملء الماء منه. لا تستخدمى الماء من الصنبور الساخن مطلقاً.

إذا كان لديك فلتر فاحرصى على أن تحصلى على الماء من صنبور متصل مباشرة بشبكة الإمداد الرئيسية ومنفصل عن الفلتر. لا يوصى بعملية تنقية الماء لأنه يتم إضافة أملاح خلال عملية التنقية. لذلك استشيرى الطبيب قبا إعطاء الرضيع المياة المعدنية؛ حيث إن محتويات الماء من المعادن تتنوع وسوف تحتاجين إلى اختيار نوع يحتوى على نسبة قليلة من المعادن. وكقاعدة عامة، لا ينصح باستخدام الماياه المعدنية إبلا فى العطلات فقط فى الأماكن التى تعد مياهها غير نقية.

تحتوى بعض مشروبات الفواكه على نسبة عالية من السكر المضاف، لذلك راجعى نسبة السكروز والجلوكوز والدكستروز والفركتوز والمالتوز والشربات والعسل أو عصير الفاكهة المركز على غلاف العبوة. إذا قمت باستخدام المشروبات المركزة، فاحرصى على تخفيفها بشكل صحيح ولا لاتقدميها للرضيع بصورة متكررة. لا تحتوى عصائر الفاكهة النقية على سكر مضاف. فى البداية، خففى العصائر بالماء على أن تتم إضافة الماء بمقدار ثلاثة أضعاف كمية العصير. ثم يمكنك تقليل كمية الماء كلما كبر الطفل. وعندما يعتاد الرضيع على تناول ثلاث وجبات يومياً، قدمى له مشروب فى نهاية كل وجبة.

لا تسمحى للرضيع أبداً باستخدام الببرونة الممتلئة بالعصير لتهدئته ولا تنامى والببرونة لا تزال فى فمه، لأن ذلك قد يؤدى إلى تسوس أسنانه.