ما الخطورة التي يسببها الكولسترول، وطرق تفادي ارتفاع نسبته؟‎

بواسطة: - آخر تحديث: الخميس , 31 يناير 2019 - 14:38 Saturday , 24 August 2019 - 02:27 ما الخطورة التي يسببها الكولسترول، وطرق تفادي ارتفاع نسبته؟‎ Benefits-ginger.com‎
ما الخطورة التي يسببها الكولسترول، وطرق تفادي ارتفاع نسبته؟‎

ما الخطورة التي يسببها الكولسترول، وطرق تفادي ارتفاع نسبته، يعتبر الكوليسترول بمثابة العنصر الأساسي في تكوين الأنسجة التي يحتاجها الجسم، ويمكن أن يكون هناك ارتفاع في نسبة الكوليسترول في الدم ولكنها غير واضحة، إلا إذا صاحبها بعض العوارض والأمراض مثل: الإصابة بأمراض تصلب الشرايين أو السكتات الدماغية، ومع مركز الفوائد العامة سنتعرف على العلاقة بين الطعام ومستوى الكوليسترول في الدم لتجنب ارتفاع نسبته لمعدلات خطيرة.

ما الخطورة التي يسببها الكولسترول، وطرق تفادي ارتفاع نسبته؟

يجب أن تكون الوجبة الغذائية صحية بحيث لا تؤدي إلى رفع معدل الكولسترول بصورة خطيرة في الدم.

حيث الحرص على تقليل نسبة الكولسترول في الأطعمة التي يتم تناولها إلى أقصى حد يعني انخفاض مخاطر التعرض لتصلب الشرايين والمتاعب المزمنة للجهاز الهضمي، وأيضاً تقليل احتمالات الإصابة بالأورام الخبيثة.

ولا يعتبر معدل الكولسترول خطراً إلا إذا زادت نسبته في الدم عن (200) وعند مستوى الكولسترول أقل من (180) تصبح النوبات القلبية نادرة.

وعند مستوى كولسترول (150) تكاد تنعدم النوبات القلبية. ويمكن تحقيق هذه النسب الصحية الرائعة من الكولسترول في الدم من خلال الغذاء وحده، وللإسترشاد فإن من أهم الوجبات قليلة الدسم التي يمكن تناولها:

ـ جميع الخضراوات فيما عدا جوز الهند والأفوكادو.

ـ جميع الفواكه.

ـ جميع الحبوب.

ـ الأسماك والدواجن وبياض البيض والديوك الرومي منزوعة الجلد.

ـ الزيوت السائلة في درجة حرارة الغرفة فيما عدا زيت النخيل وجوز الهند.