مركز الفوائد العامة ، ببساطة العالم !

ما هي الزائدة الدودية

ما هي الزائدة الدودية. الزائدة الدودية هى أنبوب يصل بين الأمعاء الدقيقة والأمعاء الغليظة ويكون في الجانب الأيمن من البطن، يبلغ طول الزائدة الدودية حوالى 10 سم. كثير من الناس يصاب بالتهاب الزائدة الدودية والذى يلزم إزالتها بالجراحة فور تشخيص الحالة حتى لا يؤدي التأخر في إزالتها إلى انفجارها وبالتالى تنتقل المواد المعدية فى الزائدة الدودية إلى باقى أجزاء البطن. ولم يستطع الأطباء والعلماء معرفة فائدة الزائدة الدودية حتى الآن، كما أنه من الغريب أن عند إصابتها بالتهاب الزائدة الدودية والتخلص منها لا يتأثر الجسم بعدم وجودها. ومع مركز الفوائد العامة وخاصة فى منوعات طبية ستتعرف على أعراض التهاب الزائدة الدودية واسبابها.

أعراض التهاب الزائدة الدودية

هناك بعض الأعراض التى تظهر على مريض التهاب الزائدة الدودية، ولكن عليك استشارة الطبيب فى بداية ظهور تلك الأعراض، لأن بعد مرور حوالى 72 ساعة قد تنفجر الزائدة الدودية فى البطن وتؤدي إلى مشاكل ومخاطر انت فى غنى عنها. ومن تلك الأعراض:

1- الشعور بألم فى البطن: يشعر المصاب بالتهاب الزائدة الدودية بألم في البطن يظهر على صورة مغص محتمل ويزداد مع مرور الوقت حتى لا يصبح الألم محتمل. ويظهر الألم فى بعض المناطق مثل منطقة الحوض أو الجهة اليمنى من البطن.

2- ارتفاع فى درجة حرارة الجسم.

3- وجود مشاكل فى الجهاز الهضمى وظهور بعض الأعراض مثل القئ، الغثيان، عدم الرغبة فى تناول الطعام.

4- من الصعب خروج غازات البطن.

اسباب الاصابة بالتهاب الزائدة الدودية

هناك بعض الأسباب التى تؤدى إلى الإصابة بالتهاب الزائدة الدودية ومنها:

1- وجود انسداد فى القناة الموجودة في الزائدة الدودية، بالتالى يتسبب فى تمزق يؤدى إلى خروج البراز.

2- انتقال الفيروسات او الفطريات إلى الجهاز الهضمى مما يسبب فى انتقال العدوى. والتى تسبب إلى التهاب الزائدة الدودية.

3- إصابة الزائدة الدودية بالالتهابات التي تؤدي إلى عدم استطاعتها في مقاومة الفيروسات والجراثيم وتقلل من مناعتها.

تشخيص الإصابة بالتهاب الزائدة الدودية

عند ظهور الأعراض السابق ذكرها وزيارة الطبيب هناك بعض الطرق التى يمكن من خلالها معرفة الحالة وتشخيص التهاب الزائدة الدودية.

1- الفحص الجسدي: من طرق تشخيص حالة التهاب الزائدة الدودية الفحص الجسدى حيث يقوم الطبيب بفحص الشخص ومعرفة مكان الألم ومعرفة إلى مدى انتشر الألم، وهل وصل الالتهاب إلى الغشاء البريتونى.

2- تحليل الدم: يطلب الطبيب من الشخص عمل تحاليل الدم اللازمة للكشف عن حالة خلايا الدم البيضاء. فهى تعتبر مؤشر للإصابة بالتهاب الزائدة الدودية.

3- تحليل البول: يتطلب عمل تحاليل البول للفصل في أمر التهاب الزائدة الدودية، هذا لأن بعض اعراض الزائدة الدودية تتشابه مع أعراض بعض الأمراض الأخرى مثل وجود حصوات فى الكلى، عدوى في المسالك البولية.

4- الصور الإشعاعية: يتطلب عمل الصور الإشعاعية للتأكد من وجود التهاب في الزائدة الدودية ومعرفة الحالة التي وصلت إليها. ويمكن عمل الصور الإشعاعية من خلال التصوير بالأشعة السينية أو التصوير المقطعي المحوسب، أو من خلال تصوير البطن بالموجات فوق الصوتية. ويتم تحديد الأنسب من خلال الطبيب.

Comments are closed.

× أضغط هنا للتواصل واتساب