فوائد زراعة بذور الريحان‎

بواسطة: - آخر تحديث: الثلاثاء , 25 سبتمبر 2018 - 12:21 Saturday , 17 August 2019 - 15:32 فوائد زراعة بذور الريحان‎ Benefits-ginger.com‎
فوائد زراعة بذور الريحان‎

فوائد زراعة بذور الريحان، الريحان من النباتات المعروفة بالرائحة القوية والجميلة والتي يمكن الاستدلال عليها من مسافات بعيدة، ويستخدم الريحان في العديد من الأطعمة والمشروبات، وهو من المواد المهدئة طبيعياً، نتعرف في هذا المقال على أنواع بذور الريحان وكيفية زراعتها من مركز الفوائد العامة.

نبات الريحان

يبحث العديد من الأشخاص عن الطرق البسيطة في زراعة أنواع من النباتات المنزلية مثل الورد والنباتات الصغيرة التي تضيف جواً من الراحة والتفاؤل عند رؤيتها كما يمكن الاستفادة منها، مثل نبات الريحان، تعد طريقة زراعة نبات الريحان من أسهل الطرق، كما أن رائحة الريحان النفاذة والقوية تجعل منه مصدر كبير للصحة النفسية، ويمكن استخدام الريحان الطازج في العديد من المشروبات كما ينصح به الأطباء لأنه يساعد على ارتخاء عضلات المعدة وتهدئتها، ويدخل في أصناف الطعام بما يضيفه من الطعم المميز أفضل من استخدام الريحان المجفف، يمكن زراعة الريحان في البلكونة وكل ما يحتاج إليه هو أشعة الشمس والمياه النظيفة في الري ويمكن الحصول على زهرة ريحان جميلة في المنزل.

اختيار بذور الريحان المناسبة

يجب العلم أن الريحان أنواع مختلفة وأصناف كثيرة، ولذلك عند زراعة الريحان يجب اختيار البذور المفضلة في الزراعة ، حيث كل صنف من نبات الريحان يتميز بالرائحة الفريدة والنكهة المميزة عن الآخر، ويجب معرفة المعلومات الكافية عن النوع المفضل قبل زراعته، والحصول على البذور وبدأ الزراعة، من أنواع بذور الريحان:

  • ريحان الليمون: بذور تحتوي على مركبات عطرية توجد في الفاكهة والحمضيات، يتميز بالرائحة القوية جداً.
  • ريحان القرفة: تشبه رائحة ريحان القرفة التوابل الحلوة، كما أنه من الزهور الجميلة في الشكل.
  • الريحان الأرجواني: من أكثر الأنواع استخداماً للزينة، وأيضاً الرائحة الجميلة.
  • هناك أنواع أخرة من الريحان تسمى الريحان المعمر، وهو الذي يوجد على مدار السنوات ويتجدد عاماً تلو الآخر، مثل الريحان الأزرق الأفريقي “يتميز هذا النوع بالعروق الزرقاء التي توجد على الأوراق”، الريحان التايلاندي.
  • معظم أنواع الريحان الأخرى أنواع حولية أي تنمو عام بعد عام.
  • الريحان اليوناني: أكثر أنواع الريحان صعوبة في النمو ويظهر على هيئة تشكيل شجيرات صغيرة جداً.

كيفية زراعة بذور الريحان

  • إعداد اصيص الزرع وحاويات البذور: ملء حاويات البذور باستخدام التربة وخليط من السماد بكميات متساوية، الضغط على الخليط قليلاً للتخلص من فراغات الهواء التي توجد في التربة، رش بعض قطرات الماء على التربة من أجل توفير بيئة مناسبة لزراعة بذور الريحان وتصبح جاهزة.
  • زراعة بذور الريحان: وضع من اثنين من بذور الريحان في الوعاء، تغطية البذور باستخدام طبقة رقيقة من التربة، لف الحاويات بأغطية من البلاستيك من أجل الحفاظ على رطوبة التربة، ترك الحاويات في نافذة يدخلها ضوء الشمس، رش الحاويات بالماء مرتين فقط في اليوم من خلال التخلص من الغلاف البلاستيكي ثم إعادته مرة أخرى.
  • وقت إزالة الغلاف البلاستيكي: يكون التخلص من الغلاف البلاستيكي عند بداية ظهور البراعم الخضراء التي تظهر من التربة على السطح، كما يجب الاستمرار في ري النبات مرتين في اليوم وتجنب تعرض التربة إلى الجفاف، وعند نمو النبات ووصوله إلى بضع بوصات وتبدأ الأوراق في النمو يكون هذا الوقت المناسب لنقل النبات إلى وعاء أكبر.
  • يجب العلم أن نبات الريحان لا يتكيف مع الصقيع، لذلك يجب معرفة الوقت المناسب للزراعة، يمكن زراعة الريحان في حديقة المنزل أو باستخدام حاويات دائمة، ولكن يجب الاهتمام بوصول أشعة الشمس إلى التربة بشكل جيد وتكون التربة جيدة التصريف.
  • زراعة الريحان في حديقة المنزل تحتاج إلى عمل حفر في التربة على أبعاد متساوية لا تقل عن 6 بوصات، ثم وضع الشتلات في هذه الثقوب أو الحفر وتغطيتها بطبقة رقيقة من التربة والضغط عليه من أجل تفريغ الهواء الموجود في التربة.
  • في حالة زراعة الريحان في وعاء يجب التأكد من أنه كبير كفاية لاستيعاب النباتات المتنامية، كما يجب وضع المسافات المتساوية بين البذور أو الشتلات من أجل النمو السليم.

طرق رعاية نبات الريحان

  1. الحفاظ على نسبة الرطوبة في التربة: ضرورة الانتظام على مواعيد الري ولكن الحذر من غرق النبات بالماء، لأنه يؤدي إلى تعفن النبات وظهور الإضرار به، كما يجب التأكد من تصريف التربة بشكل جيد، وتجنب المياه الراكدة على النبات، يفضل ري الريحان في الصباح الباكر حتى تكون هناك فرصة مناسبة من أجل تبخر المياه الزائدة من أشعة الشمس بدلاً من البقاء راكدة في النباتات طوال الليلة، حيث أن ذلك قد يؤدي إلى كثرة نمو الحشرات والآفات والأمراض في المحصول.
  2. تقليم رؤوس زهرة الريحان: عند بداية ظهور براعم الريحان فوق الأغصان والأوراق يجب التخلص منها من خلال التقليم والقص وإبعادها عن الأوراق، حيث أن عملية تفتح الزهور التي تحدث تغير من الهرمون في النبات الذي بدوره يقلل في نكهة الأوراق، كما يؤدي إلى تقليل كمية الأزهار التي تنمو، وتزيد هذه الظاهرة في النبات عند التعرض إلى أشعة الشمس الزائدة عن الحاجة، وتسمى هذه الحالة “الانشقاق”، كما يمكن ملاحظة ضعف المحصول من نبات الريحان ويكون النمو غير كامل ويقل الطعم والرائحة في الأوراق في حالة ترك الزهور دون قص أو تقليم.
  3. التخلص من العفن والآفات: يعتبر نبات الريحان من النباتات الجاذبة للخنافس اليابانية، وتعتبر الطريقة الصحيحة في التخلص من هذه الحشرات عن طريق إبعادها باليد، في حالة رؤية العفن على أوراق نبات الريحان يجب معرفة أن النبات لا يحصل على كمية كافية من أشعة الشمس، أو يسبب فرب المسافة بين النباتات وبعضها، وهنا يجب التخلص من شتلات النبات الصغيرة لتوفير مساحة كافية للنمو بشكل صحيح.

حصاد نبات الريحان واستخداماته

  • مع نمو نبات الريحان يلاحظ النضج والحجم الكبير في الأوراق وارتفاع الساق إلى حد مناسب، في حالة تفضيل الأوراق متوسطة الحجم يجب قطفها عند هذه المرحلة وعدم تركها للنمو أكثر، يجب قص الأوراق من قاعدتها ولكن الحرص الشديد من تضرر الساق أو كسره.
  • يمكن استخدام أوراق الريحان على العديد من الأطعمة مثل صلصة البيتزا وجبن الموتزريلا أو إضافة الأوراق إلى سلطة الطماطم، حيث يضيق نكهة مميزة إلى الطعام مع الفوائد الطبيعية.
  • من الأفضل الاستفادة من أوراق الريحان الطازج عن المجفف، ولكن في حالة وجود كمية كبيرة من الريحان الطازجة يمكن تخزينها، عن طريق غسل الأوراق وتجفيفها في الشمس، لف الأوراق المجففة في مناشف ورقية ثم وضعها في أوعية التخزين الخاصة بالثلاجة وتغطيتها جيداً.
  • لا يفيد تجميد الأوراق بشكل كامل في الثلاجة إلا في حالة استخدامه كمعجون، ويتم في هذه الحالة وضع الأوراق في الخلاط مع كمية صغيرة من الماء، ثم خلطها حتى تصبح ناعمة مثل المعجون، وضعها في كيس التخزين وتركها مجمدة في الفريزر واستخدامها في حالة الحاجة إليها.
  • يستخدم أوراق الريحان في العديد من الأكلات حيث أنه يضيف النكهة المميزة والرائحة الجذابة إلى الطعام، كما أثبتت العديد من الدراسات أهمية الريحان في تهدئة القولون العصبي ومشاكل المعدة واضطراباتها وخاصة أعراض الحموضة.
  • يستخدم الكثير من الأشخاص الريحان في تنظيف الدجاج والسمك، لإزالة الروائح الكريهة وإضافة الطعم المميز على الطعام.
  • يعالج الريحان العديد من حالات القئ الشديدة، من خلال عمل عصير الريحان والزنجبيل والعسل.
  • التخلص من الضعف العام في الجسم والشعور بالتعب، وذلك عن طريق مضغ بعض أوراق الريحان ويمكن إضافته إلى حوض الاستحمام.
  • علاج الكسل الشديد ووهن الجسم.
  • يحتوي نبات الريحان على فيتامين A الذي يساعد على حماية العين من الأمراض الموسمية مثل الدمامل.
  • إضافة رائحة مميزة للفم كما يمنع من تسوس الأسنان.
  • يمكن استخدامه في علاج أمراض القلب والشرايين، وتقليل أعراض السرطان.
  • حماية الشعر من التساقط ويمنع ضعف الشعر.
  • يعالج نبات الريحان أمراض الكلي خاصة التخلص من الحصوات بشكل نهائي.
  • يخفف من أعراض الصداع والدوار وضربات الشمس من خلال تبخير الأوراق.