أسباب الانعزال عن الناس وفوائده وعلاج العزلة النفسية‎

بواسطة: - آخر تحديث: السبت , 09 فبراير 2019 - 13:13 Saturday , 17 August 2019 - 21:45 أسباب الانعزال عن الناس وفوائده وعلاج العزلة النفسية‎ Benefits-ginger.com‎

أسباب الانعزال عن الناس وفوائده وعلاج العزلة النفسية، الانعزال عن الناس حالة لها الكثير من الأسباب، كما أنها حالة قد تشير إلى مخاطر، وقد يكون لها الكثير من الفوائد التي تعود على الشخص المنعزل كما تعود على المحيطين به، وربما أيضاً فوائد تعود على المجتمع ككل.

في هذا المقال من مركز الفوائد العامة نتحدث عن الانعزال عن الناس، وفوائد الانعزال الطبيعي، وأسباب الانعزال الاجتماعي وعلاجه.

ما هو الانعزال عن الناس

الانعزال عن الناس هو الابتعاد عن الناس وعدم المشاركة في التجمعات سواء كانت تجمعات أسرية أو عائلية أو تجمعات الأصدقاء أو غيرها من التجمعات، بالإضافة إلى عدم الرغبة في حضور المناسبات الاجتماعية والابتعاد عن فرص التحاور مع الآخرين وعدم الرغبة في الحديث مع أحد، وقلة التفاعل مع الأحداث وعدم الاستجابة للنصائح المقدمة من الآخرين.

أنواع الانعزال

هناك نوعين من الانعزال

  1. الانعزال الطبيعي.
  2. الانعزال المرضي.

الانعزال الطبيعي

الانعزال الطبيعي هو رغبة الإنسان في البعد عن جميع البشر وجميع الأحداث فترة محددة حتى يستطيع استعادة قواه وتجديد نشاطه ومراجعة حساباته أو القيام بأعمال معينة تتطلب الانعزال والابتعاد عن الناس، وهذا الانعزال رغبة طبيعية تصيب جميع البشر في مختلف المراحل تحدث لفترة قصيرة ويعود الوضع كما كان ويعود الاختلاط بين البشر ولا داعي للقلق من هذا النوع من الانعزال.

الانعزال المرضي

الانعزال المرضي هو رغبة الشخص في البعد والانعزال عن الناس لفترة طويلة قد لا يعرف نهايتها، وقد يكون هذا الانعزال رد فعل لمشكلة معينة مع شعور الشخص المنعزل بالحزن والاكتئاب وسيطرة المشاعر والأفكار السلبية عليه مما قد يصيبه بالأمراض العضوية والنفسية المختلفة.

أعراض الانعزال المرضي

هناك الكثير من الأعراض التي تدل على أن الانعزال مرضي وليس طبيعي، من هذه الأعراض

  • كثرة وتكرار الرغبة في البعد عن الآخرين.
  • عدم القدرة على التحدث مع الناس.
  • سيطرة مشاعر الحزن والتوتر والقلق علي الشخص المنعزل.
  • التحدث مع النفس بصورة مرضية حيث يصاحب الحديث هلوسة وتمتمة بكلمات غير مفهومة.
  • زيادة الرغبة في الانعزال والبعد عن الناس مع مرور الوقت وكأن الشخص المنعزل قد وجد شيئاً جميلاً لا يستطيع مقاومته.
  • الانفصال عن الواقع حيث لا يشعر الإنسان بمن حوله، وقد يتحدث مع نفسه دون أن يشعر.
  • التبلد وبرود المشاعر وعدم الاهتمام بالأحداث المثيرة، وعدم مقابلة المواقف الطبيعية بأي ردود أفعال سواء كانت ردود أفعال شرسة أو هادئة.
  • الإصابة بنوبات اكتئاب من فترة لأخرى.

أسباب الانعزال عن الناس

تندرج أسباب الانعزال عن الناس حول نوعين من الأسباب

أسباب إيجابية

مثل الرغبة في إنهاء أعمال معينة، والرغبة في الإبداع والابتكار، مثل انعزال الكتاب وغيرهم من المبدعين الذين يأتيهم الإلهام أثناء العزلة.

أسباب سلبية

مثل الهروب من مواجهة مشكلة من مشاكل الحياة، أو وجود مشاعر كره وحقد تجاه البشر المحيطين، وقد يكون الاصابة بمرض معين من الأسباب السلبية للانعزال حيث يخاف المصاب من مخالطة الناس ومواجهة ردود أفعالهم تجاه إصابته بالمرض، ومن الممكن أن تكون أسباب الانعزال الدخول في مرحلة المراهقة وتغير هرمونات الجسم وظهور علامات البلوغ والتي قد تؤثر على ثقة الشخص بنفسه مما يجعله يلجأ إلى الانعزال عن الناس كحل للهروب من كل المشاكل والمواقف المحيطة.

انعزال الأطفال

لابد من الحرص على تحسين العلاقات الأسرية داخل المنزل، وعلاقة الوالدين بعضهما ببعض، ومحاولة نشر الألفة والمودة والمحبة بين جميع أفراد المنزل، لما لهذه العلاقات والمشاعر من تأثير كبير وواضح على الصحة النفسية للطفل ومدى إصابة الطفل بالانطواء والانعزال، بالإضافة إلى إعطاء الطفل المساحة الكافية للتعبير عن نفسه وعدم كبت مشاعره حتى لا يميل إلى الانعزال والانطواء.

أضرار الانعزال المرضي الناتج عن أسباب سلبية

الانعزال المرضي الناتج عن أسباب سلبية له العديد من الأضرار التي تصيب الشخص المنعزل منها

  • زيادة فرص الإصابة بالكثير من الأمراض بسبب سوء الحالة النفسية والتي تعمل على إضعاف جهاز المناعة لدى الإنسان وبالتالي عدم القدرة على مقاومة الأمراض المختلفة.
  • الاصابة بالتهابات مزمنة تؤدي إلى سرعة الإصابة بالتصلبات الشريانية والسكتات القلبية وجلطات المخ.
  • الإصابة بالهلوسة والاضطراب العقلي.
  • خطر حدوث وفاة من جراء الإصابة بكثير من الحالات النفسية والمرضية المصاحبة للانعزال.
  • أثبتت الدراسات العلمية أن ضرر وخطر الانعزال يعادل خطر وضرر تدخين حوالي خمسة عشر سيجارة في اليوم أو تناول كمية كبيرة من الكحوليات، أو خطر الابتعاد عن الرياضة والإصابة بالسمنة المفرطة.

طرق علاج العزلة الاجتماعية

يوجد الكثير من الطرق التي تساهم في علاج العزلة الاجتماعية والوقاية منها، ومن هذه الطرق

  • محاولة التخلص من المشاعر السلبية عن طريق عدم التفكير في الذكريات السيئة والمواقف السلبية المحبطة، أو عن طريق تفريغ هذه المشاعر السيئة والأفكار السلبية على ورقة بيضاء ثم تقطيع الورقة والقائها في سلة المهملات.
  • البكاء أثناء تفريغ المشاعر السلبية يساعد على التخلص من خطر الانعزال الناتج عن كبت المشاعر.
  • الفضفضة، ولكن لابد من الحرص على اختيار شخص مناسب حتي يساعد في الوصول إلى الراحة النفسية وتخطي خطر الانخراط في الانعزال الاجتماعي، فلابد أن يكون شخص مستمع جيد وأمين ويملك القدرة على امتصاص غضب الآخرين.
  • تجنب سماع الأخبار السيئة مثل الأخبار التلفزيونية والأخبار على مواقع التواصل الاجتماعي والتي تؤثر على مشاعر الشخص.
  • متابعة القنوات والمواقع التي تعمل على بث روح التفائل والأمل داخل الشخص ورفع الروح المعنوية عن طريق بث الكثير من البرامج والفيديوهات التي تبعث البهجة في نفس المتابع وتخفف أثر الضغوط النفسية على الفرد.

فوائد الانعزال عن الناس

الانعزال عن الناس ليس بالضرورة أن يأتي بالنتائج السلبية، فقد يكون الانعزال عن الناس له الكثير من الفوائد والنتائج الإيجابية، فقد أثبتت الدراسات العلمية أن الانعزال عن الناس له الكثير من الفوائد مثل

  • التأثير الإيجابي على التركيز، حيث أن الانعزال يعمل على زيادة التركيز الداخلي للفرد.
  • دفع الشخص نحو الابتكار والإبداع، فكثير من المبدعين يفضلون الانعزال الاجتماعي.
  • الصحة العقلية، الاسترخاء وإدراك الذات والتأمل وما ينتج عنهم من صحة العقل لا يأتي إلا بالانعزال الاجتماعي.