هل ضمور المخ يسبب الوفاه‎

بواسطة: - آخر تحديث: السبت , 11 أغسطس 2018 - 17:24 Wednesday , 23 October 2019 - 17:13 هل ضمور المخ يسبب الوفاه‎ Benefits-ginger.com‎
هل ضمور المخ يسبب الوفاه‎

هل ضمور المخ يسبب الوفاه، ضمور المخ يحدث بسبب فقدان بعض الخلايا في المخ مما يسبب بعض الخسائر في عمليات التفكير والتركيز، يعرض مركز الفوائد العامة هذا المقال عن ضمور المخ، أسباب ضمور المخ وهل النتائج المترتبة عليه تسبب الوفاة.

ضمور المخ

ضمور المخ هو نوع من الأمراض التي تصيب أعصاب الدماغ، كما أنه يؤثر على عدد كبير من الوظائف الرئيسية في المخ، وضمور المخ هو تلف أو فقدان في عدد من خلايا المخ الكلية أو الجزئية، مما يسبب خلل واضطراب في العمليات الإدارية وعمليات التفكير والتركيز الخاصة بالإنسان. كما أن مرض ضمور المخ لا يوجد له سن معين، يمكن أن يصيب الإنسان في جميع المراحل العمرية، وصولاً إلى إصابة الأجنة داخل الرحم بضمور المخ.

يصل المخ إلى أفصى كتلته عن سن الخامسة والعشرين، ثم يبدأ في التقلص تدريجياً وهذا النقص يكون صغير نسبياً حتى عمر الستين، حيث تبلغ نسبة النقص من 0 إلى 1% من الحجم الكلي للدماغ. ولكن عند وصول الشخص إلى عمر 75 عام يصبح المخ أقل في الكتلة بنسبة تصل إلى 15%، كما أن الرجال هم أكثر عرضة للإصابة بضمور المخ مقارنة بالنساء، وتأثير هذا المرض يختلف على جميع أجزاء الجسم.

أسباب ضمور المخ

  • الأسباب الوراثية التي ترتبط بالأم مثل الالتهابات، مرض السكري، بعض الاضطرابات أثناء فترة الحمل والولادة مثل انخفاض نسبة الأوكسجين والغذاء التي تصل إلى الجنين في الرحم، أو النقص بسبب اختناق الجنين أو فقر الدم الحاد.
  • يعرف الضمور في المخ عن الأطفال بالتخلف العقلي وذلك حيث أنه يسبب التأخر في نمو الخلايا العصبية في الدماغ.
  • ظهور العديد من اختلالات العضلات والدماغ.
  • تسبب السكتة الدماغية إلى الإصابة بضمور المخ.
  • بعض الأمراض مثل التهاب الدماغ، مرض نقص المناعة المكتسبة وأيضاً مرض الإفرنجي العصبي.
  • الإصابة بالزهايمر، مرض الخرف الوعائي.
  • الشلل الدماغي يسبب ضمور المخ.
  • التصلب المتعدد و الإصابة بالصرع.
  • الخرف الشيخوخي يصيب هذا المرض الأشخاص على المدى الطويل مما يسبب نقص كبير في القدرة على التفكير والتذكر، مما يؤثر على الأداء الشخصي.
  • مرض هنتغتون هو نوع من خلل الأعصاب الوراثية التي تؤثر على العضلات، مما يسبب التدهور في الحالة العقلية والأعراض السلوكية، كما أن هذا المرض يؤثر على الإدراك والتقلبات المزاجية، وترجع سبب هذا الخلل إلى تراكم كميات كبيرة من البروتينات في الخلايا العصبية.
  • سوء التغذية عند الاعتماد على بعض العناصر الغذائية التي لا توفر كميات كافية من الغذاء الصحي للجسم مما يؤدي إلى ظهور عدد من المشاكل الصحية، كما أن زيادة السعرات الحرارية في البروتينات والفيتامينات والكربوهيدرات وغيرها تسبب مشاكل بدنية، عقلية، تورم الساقين ونحافة الجسم.
  • الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني والذي يتميز بارتفاع نسبة السكر في الدم، ونقص نسبة الأنسولين وظهور العديد من العلامات مثل العطش الشديد، كثرة التبول والجوع.

أعراض ضمور المخ

  1. يسبب ضمور المخ في الإصابة بالخرف.
  2. ظهور اضطراب وخلل في طريقة الكلام واللغة، عدم القدرة على التعبير بالكلمات والجمل المنطقية المفهومة، والعبارات المترابطة مع بعضها.
  3. قلة قدرة الشخص المصاب على التعلم والاستيعاب.
  4. ظهور نوبات من عدم التركيز، التشنج وعدم الوعي، وتكرار بعض الحركات.

علاج ضمور المخ

يجب العلم أن ضمور المخ لا يوجد له علاج ثابت يخفف من الأعراض، ولكن يتمثل العلاج في المساعدة في تقليل التغيرات التي يعاني منها المريض مثل:

  • علاج مرض الخرف وليس القصد هنا علاج فقدان الذاكرة، ولكن مساعدة المريض على الحد من تطور الحالة سوءاً من خلال استخدام مثبطات الكولين إستراز، من الأدوية التي تساعد على علاج الزهايمر وتحسين الذاكرة.
  • مساعدة المريض على البدء في تعلم كيفية الكلام والقراءة والكتابة.

كيفية الوقاية من ضمور المخ

  • الابتعاد عن تناول المشروبات الكحولية والمخدرات.
  • الاعتماد على أنظمة صحية في الغذاء.
  • تناول فيتامين B1 الذي يساعد على الحفاظ على نشاط المخ.
  • الانتظام في ممارسة بعض التمارين التي تساعد على تنشيط وظائف المخ.
  • السباحة تزيد من تدفق الدم إلى المخ.
  • حماية الرأس من الصدمات والرضوض.

يجب العلم أن هناك العديد من التأثيرات الجانبية التي تحدث بسبب الإصابة بضمور المخ، ولكن الإصابة بضمور المخ لا يسبب الوفاة غير في بعض الحالات النادرة، التي يحدث انتكاسة للمريض ولا يلتزم بالأدوية الفعالة في هذا المرض.