الرئيسية / التعليم / أساليب التعليم / كيفية الانضباط السلوكي داخل الفصل وداخل المدرسة

كيفية الانضباط السلوكي داخل الفصل وداخل المدرسة

كيفية الانضباط السلوكي داخل الفصل وداخل المدرسة، من أساسيات العملية التعليمية الانضباط السلوكي داخل الفصل وداخل المدرسة بأكملها، وهناك العديد من الاستراتيجيات المستخدمة في ضبط السلوك داخل الفصل والمدرسة، والتي يتعلمها الأساتذة التربويون خلال سنوات إعدادهم الأكاديمي، ويتم تطبيقها والتعديل عليها حسب سلوكيات الطلاب، واكتساب الكثير من الخبرات المتعلقة بضبط السلوك داخل الفصل والمدرسة خلال العملية التعليمية الفعلية.

من خلال هذا المقال المقدم من مركز الفوائد العامة نتحدث عن الانضباط السلوكي داخل الفصل وداخل المدرسة.

ما هو الانضباط السلوكي

الانضباط السلوكي هو التزام الطلاب بتعليمات وقواعد وقوانين معينة تسنها المدرسة، تعمل هذه القوانين والقواعد على توفير الجو المناسب للمعلم والطالب حتى تتم  ممارسة العملية التعليمية بشكل يحقق النتائج المثالية المرجوة من التعليم، الانضباط السلوكي هو وسيلة لتنمية السلوكيات الاجتماعية وسيرها في المسار الصحيح والمطلوب حتى الوصول لمرحلة عمرية متأسسة منذ الصغر على القيم والسلوكيات الفعالة في تطوير وتنمية المجتمع.

كيف يتم الانضباط السلوكي داخل الفصل وداخل المدرسة

تختلف عملية الانضباط السلوكي داخل الفصل وداخل المدرسة من مرحلة إلى أخرى، حيث أن كل مرحلة من المراحل العمرية التعليمية لها العديد من الاستراتيجيات الخاصة بهذه المرحلة، والتي تساعد على ضبط سلوك الطلاب وفقاً لهذه المرحلة العمرية.

تنقسم المراحل العمرية التعليمية إلى ثلاث مراحل

  1. المرحلة الابتدائية.
  2. المرحلة الاعدادية.
  3. المرحلة الثانوية.

1.المرحلة الابتدائية

هناك بعض الأساليب المستخدمة في ضبط سلوك طلاب المرحلة الابتدائية، تتمثل هذه الأساليب في الآتي

القواعد الصفية

  • وضع قواعد للفصل داخل قائمة معلقة في مكان بارز أمام الطلاب، ومن هذه القواعد التي يتم تدوينها على قائمة القواعد الصفية
  1. احترم معلمك.
  2. حافظ على نظافة فصلك.
  3. ارفع يدك لطلب الحديث.
  4. لا تتحدث دون إذن المعلم.
  • حرص المعلم على عدم استخدام كلمة لا داخل قائمة قوانين الصف، من الأفضل عدم استخدام الجمل السلبية واستبدالها بالجمل الإيجابية التي تؤدي نفس المعنى.
  • الحرص على عدم زيادة قواعد الفصل عن خمس قواعد تقريباً، حتى يستطيع الطالب تذكرها ولا يمل منها الطلاب.
  • مناقشة القواعد الصفية مع الطلاب في أول يوم دراسي داخل المدرسة، ومحاولة توضيح كيف يمكن تنفيذ هذه القواعد، والهدف من تنفيذها، والنتائج المترتبة على التزام كل طالب بقواعد الفصل التى تساعد على الانضباط السلوكي.
  • لابد أيضاً من توضيح عواقب عدم الالتزام بقوانين الفصل، وعرض أكثر من عقاب لمن لا يلتزم بقواعد الصف، مع مراعاة التدرج في عرض أساليب العقاب، فمثلاً مخالفة قوانين الفصل لأول مرة لها عقوبة معينة مثل التحذير المبدئي، وتكرار نفس الخطأ مرة أخري له عقوبة أشد مثل الحرمان من حضور الحصة، والمرة الثالثة الذهاب إلى الأخصائي الاجتماعي، وهكذا.

أوقات الاستراحة

من الأساليب الفعالة أيضاً في الانضباط السلوكي داخل الفصل في هذه المرحلة العمرية، منح الطلاب وقت استراحة أثناء الحصة الدراسية، حيث يساعد ذلك على ضبط سلوك الطلاب واستعادة تركيزهم وهدوئهم، ويمكن فعل ذلك داخل الفصل أو أن تطلب منهم الخروج لحظات خارج الفصل والعودة مرة أخرى.

أساليب المدح والثناء

يتأثر الأطفال صغار السن بأسلوب المدح والثناء تأثراً كبيراً، وكلما سمعوا كلمات وعبارات مدح وثناء كلما ازداد حماسهم على تقديم المزيد من السلوكيات الطيبة التى تستحق المدح والثناء، لذلك احرص أيها المعلم على مدح الطلاب على الأفعال والسلوكيات الحسنة وإن كانت صغيرة، فتأثير هذا الفعل قوي وكبير على تحقيق الانضباط السلوكي.

مشاركة الأهل سلوكيات أبنائهم

مشاركة الأهل سلوكيات أبنائهم شئ ضروري في حال تطلب الأمر، حيث أن بعض سلوكيات الأطفال تتطلب إخبار الأهل عنها حتى يتم السيطرة على السلوك قبل تطوره ووصوله إلى مراحل معقدة قد تسبب الأذى للأطفال المحيطة.

توجيهات المعلم

إعطاء الطلاب بعض التوجيهات الخاصة بتعاملهم مع بعضهم البعض داخل إطار الفصل أثناء الحصص الدراسية، وداخل إطار المدرسة ككل أثناء الفسح والرحلات الترفيهية، ومن أمثلة هذه التوجيهات

  • الاستئذان قبل أخذ أياً من الأدوات الخاصة بزميلي داخل الفصل.
  • الإحسان إلى زميلى، وتقديم المساعدة في حال الحاجة إليها.

2.المرحلة الإعدادية

تختلف الاستراتيجيات المتبعة لتحقيق الانضباط السلوكي في المرحلة الإعدادية وفقاً لاختلاف المرحلة العمرية للطلاب، واختلاف سلوكياتهم، ومن هذه الاستراتيجيات المتبعة في هذه المرحلة

نموذج تشامبس C.H.A.M.P.S

من استراتيجيات ضبط سلوك طلاب المرحلة الإعدادية، تخطيط أنشطة تابعة لنموذج “تشامبس”  C.H.A.M.P.S، يشير كل حرف من حروف Champs لسلوك يتم اتباعه في الأنشطة الصفية التي يقوم المعلم بتصميمها، يتميز نظام Champs بقدرته على الدمج بين تحقيق الأهداف التعليمية والسلوكية داخل الفصل، حيث يتم الحفاظ على الانضباط السلوكي للطلاب مع تحقيق الهدف من النشاط التعليمي وتحصيل النتائج المرجوة من التعليم.

فيما يلي توضيح نموذج C.H.A.M.P.S

  • يرمز حرف C لكلمة Conversation، وهو ما يعني الحديث، حيث يتم التساؤل مع الطلاب، هل يستطيعون الحديث في أثناء هذا النشاط؟ ومع من؟ وما هو موضوع الحديث؟
  • يرمز حرف H لكلمة Help وهو ما يعني كيف يستطيع الطلاب جذب انتباهك لطلب المساعدة؟
  • يرمز حرف A لكلمة Activity، وهو ما يعني ما هو الغرض من هذا النشاط؟
  • يرمز حرف M لكلمة Movement، هل مسموح للطلاب أن يتحركوا بعيداً عن مقاعدهم لإتمام هذا النشاط؟
  • يرمز حرف P لكلمة Participation، إظهار التفاعل والمشاركة في أداء النشاط.
  • يرمز حرف S لكلمة Success، عندما ينجح الطلاب في الوصول إلى الأهداف التعليمية والسلوكية، تحقيق هدف النشاط مع الالتزام بالانضباط السلوكي.

تحديد نمط خاص ذات خطوط حمراء للحصة الدراسية

استخدام نمط ثابت للحصة الدراسية، تعويد الطلاب على نمط ثابت خلال الحصة الدراسية، وتحديد الخطوط الحمراء التي يجب على الطالب عدم تخطيها يساعد كثيراً على الانضباط السلوكي، ولكن مع مراعاة إضافة نشاط تعليمي على نحو مفاجئ يعمل على كسر الملل الروتيني وإثارة تفاعل الطلاب ونشاطهم.

تقوية العلاقة بين المعلم والطالب

العلاقة القوية بين المعلم والطالب تحفز على حب المادة الدراسية، وتحسن القدرة على الاستيعاب، بالإضافة إلى المساعدة على الانضباط السلوكي، يمكن للمعلم مشاركة بعض المقتطفات من حياته الخاصة من وقت لآخر مع الطلاب، مع الحرص على اختيار مواقف تترك أثر سلوكي طيب لدى الطلاب، مع عدم تخطيها حدود العلاقة القائمة على الاحترام بين الطالب والمعلم.

التعامل وفق سلوك إيجابي خاص بهذه المرحلة العمرية

طلاب المرحلة الإعدادية في هذه المرحلة العمرية يمرون بكثير من التغيرات والمشاعر حيث إقبالهم على مرحلة المراهقة، لذلك تحتاج هذه المرحلة تعامل خاص وإيجابي مع الطلاب وتقدير مشاعرهم المتأرجحة، والتحلي بالصبر أثناء التعامل معهم، حتى تتم العملية التعليمية بنجاح، وتأتي بثمارها المرجوة من ناحية توصيل المعلومات العلمية وتحقيق الانضباط السلوكي في آنٍ واحد.

مراعاة نبرة الصوت في الحديث مع الطلاب

يجب على المعلم محاولة خفض الصوت مع طلاب المرحلة الإعدادية، لأن الطالب في هذه المرحلة يشعر أنه لم يعد طفل، ولا يستجيب للأوامر الملقاة عن طريق رفع الصوت.

تغيير أماكن الطلاب مرة في الشهر

تغيير أماكن الطلاب مرة في الشهر من شأنه أن يحدث الكثير من الإصلاحات السلوكية داخل الفصل، ويمكن فعل هذا عن طريق وضع بطاقات باسم الطلاب في الأماكن الجديدة وطلب تبديل الأماكن، كل طالب حسب المقعد المدون عليه اسمه.

نظافة الفصل وترتيبه

تنعكس نظافة الفصل وترتيبه على سلوكيات الطلاب بشكل كبير، وعلى مدى احترامهم للمعلم.

اختيار أساليب شيقة ومتنوعة لشرح الدروس العلمية

الطريقة التقليدية لشرح الدروس وتقديم المعلومات يصيب الطلاب بالملل و الشرود والتشتت الذهني، هناك الكثير من الأساليب المستخدمة في شرح الدروس العلمية بطريقة شيقة، يمكن مشاهدة الكثير من الفيديوهات الخاصة بالمادة الدراسية والتى تستخدم أساليب شيقة لشرح الدروس، ويمكن اقتباس أفكار جديدة لتقديم الدرس بشكل شيق من خلال هذه الفيديوهات التي يمكن الحصول عليها من خلال الانترنت والمواقع الخاصة.

حركة المعلم وتنقله المستمر داخل الفصل

الحركة في جميع أنحاء الفصل، والتنقل المستمر للمعلم داخل الفصل يعمل على زيادة تركيز الطلاب، ويساعد على الانضباط السلوكي، ويحفز جميع الطلاب على المشاركة الفعالة في الأنشطة داخل الفصل.

3.المرحلة الثانوية

تتطلب المرحلة الثانوية معاملة خاصة من قبل المعلم، حيث أن الطلاب في هذه المرحلة يشعرون بالاستقلالية، والقدرة على تحمل المسئولية.

في هذه المرحلة العمرية نقدم أهم النصائح التي تساعد على الانضباط السلوكي لطلاب المرحلة الثانوية

احترام الطلاب

احترام الطلاب يولد احترام المعلم، ويعمل على تعزيز الانضباط السلوكي داخل المدرسة بشكل عام وداخل الفصل بشكل خاص.

الاهتمام الشخصي بكل طالب على حدة

الاهتمام بجميع الطلاب والتعرف الجيد على كل طالب، ومعرفة شخصياتهم واهتماماتهم ومهاراتهم، والتذكر الجيد لأسمائهم، والحرص على عدم تداخل أسمائهم مع بعضها، هذه الأشياء الصغيرة لها أثر كبير في نفس الطلاب، ويمكن من خلال طرح بعض الأسئلة الشخصية على الطلاب من وقت لآخر معرفة المزيد عن كل طالب، يعمل هذا الاهتمام الشخصي على تقوية العلاقة بين المعلم والطالب مع مراعاة عدم تخطي حدود العلاقة، وهذا يساعد كثيراً على المحافظة على الانضباط السلوكي داخل الفصل.