معلومات عن شجرة الكرز‎

بواسطة: - آخر تحديث: الثلاثاء , 28 أغسطس 2018 - 10:31 Monday , 11 November 2019 - 21:15 معلومات عن شجرة الكرز‎ Benefits-ginger.com‎
معلومات عن شجرة الكرز‎

معلومات عن شجرة الكرز، يعلم الجميع عن شجرة الكرز التي تتميز بالثمار ذات الطعم المميز بالإضافة إلى العديد من الخصائص الطبية والعلاجية خاصة في حالة مرضى السكر، يعرض هذا المقال العديد من المعلومات عن شجرة الكرز من خلال مركز الفوائد العامة.

شجر الكرز

يتنوع الغذاء والطعام الذي يحصل عليه الإنسان في حياته، ومن أشهر الأطعمة التي يحصل عليها الإنسان هي زراعة الخضروات والفواكة، تعتبر شجر الكرز من أهم ثمار الفواكه التي عرفها الإنسان لما تتميز به من الطعم الرائع، حسب تصنيف العلماء للنباتات فإن نبات الكرز من أنواع نبات الخوخ أو البرقوق الذي ينتمي إلى فصيلة النباتات الوردية والتي يوجد فيها مئات الأنواع من النباتات المختلفة، الفصيلة الوردية أو رتبة الورديات هي واحدة من رتب النباتات ثنائية الفلقة بمعنى أن البذور في هذه النباتات تحتوي على فلقتين.

شجرة الكرز من الفاكهة التي نراها في فصل الصيف ويكون الثمار صغير واللون أحمر يحتوي على قشرة لامعة بجانب الطعم اللذيذ الرائع، كما أن إنتاج شجرة الكرز يكون وفير جداً من الثمار لذلك فإنها تنافس في الاقتصاد، وهناك العديد من المزارعين من يعتمدون على زراعة أشجار الكرز كما يمكن زراعتها في المنزل للحصول على الإنتاج الوفير من الثمار الذي تنتجه، تسمى أشجار الكرز الفصيلة الوردية لأن أزهار النباتات في هذه الأشجار تشبه الورود ومن أنواع النباتات الأخرى الخوخ، واللوز والمشمش والتي يطلق عليها أيضاً اللوزيات.

يخاف العديد من الأشخاص من زراعة شجر الكرز اعتقاداً منهم أنها أمر معقد يحتاج إلى الكثير من الجهد، ولكن طريقة زراعة شجرة الكرز بسيطة جداً لا تحتاج إلى وقت طويل أو جهد كبير وخاصة عند زراعة شجرة الكرز الحلو مقارنة بالحامض، وهنا شرح زراعة أشجار الكرز بطريقة بسيطة.

تحضير التربة لأشجار الكرز

من أهم ما يميز زراعة شجر الكرز أنه يمكن زراعته في العديد من عوامل الجو، يمكن زراعته في المناطق المعتدلة الحرارة والمناطق الرطبة، لذلك يمكن الزراعة في فصل الربيع وأيضاً آخر فصل الخريف، كما يجب العلم أن شجر الكرز الحلو يتحمل الجفاف مقارنة بالعديد من الأصناف الأخرى، عند زراعة شجر الكرز يجب اختيار الوقت المناسب من آخر فصل الخريف والقيام بحفر التربة جيداً وتقليب وتسميد التربة بأنواع السماد الخصب الذي يمد الجذور بالعناصر الغذائية المفيدة كما يجب أن تكون التربة ذات تصريف جيد للماء، عند توافر هذه العوامل من المناطق المعتدلة أو الرطبة والتربة المخصبة جيداً يمكن زراعته بطريقة ناجحة.

زراعة الغراس في التربة

يجب اختيار زراعة شجر الكرز عن طريق البذور أو عن طريق غراس الكرز، الزراعة عن طريق البذور يتم بعد الحصول على بذور الكرز من تناول الثمار نفسه وجمع هذه البذور في وعاء صغير وغسلها جيداً ثم وضعها في الشمس حتى تجف، وبعد أن تجفف تلك البذور جيداً يمكن استخدامها في الزراعة، بالنسبة لزراعة الغراس أو الشتلة يمكن الحصول عليها من المشاتل.

يتم تجهيز التربة للزراعة وحفر حفرة صغيرة جداً مقدارها حوالي 3 سم ووضع بذرة واحدة فقط داخل الحفرة، ثم حفل حفرة أخرى ووضع بذرة أخرى بداخلها ويجب أن تكون المسافة بين الحفرتين حوالي 30 سم وتغطية الحفر جميعها بلطف وريها بالماء بكمية بسيطة والابتعاد عن إغراق التربة، كما يمكن اتباع نفس الخطوات في حالة زراعة شتلة الكريز.

مرحلة النمو وجني ثمار الكرز

يبدأ النبات في النمو بعد مرور شهر واحد من زراعة الشتلة أو البذور، وتظهر نبتة صغيرة تحتوي على عدة أوراق صغيرة، ومن هنا يجب الحرص دائماً على ترطيب التربة وعدم ريها بالكثير من الماء لتجنب إغراق النبات والري يكون ثلاث مرات في الأسبوع، يجب العلم أن عند استخدام البذور في الزراعة فإن هذا يأخذ وقتاً أطول حتى تظهر شجرة الكرز بشكل كامل يمكن أن تمتد إلى سنة كاملة من الزراعة، تمر ثلاث سنوات لا يمكن الوصول خلالها على ثمار شجر الكرز ولكن يجب الاهتمام خلالها بالتربة والتسميد الجيد المستمر كل نصف سنة والمحافظة على نسبة رطوبة التربة خلال فصل الصيف، ري الماء يكون بمقدار لتر واحد كل يوم في الصباح وبالتالي يمكن الحصول على الثمار بعد ثلاث سنوات من الزراعة.

يجب على كل مزارع الاهتمام بشجر الكرز والعمل دائماً على تقليم الأشجار والتخلص من العروق الصغيرة الضعيفة خاصة عند مرور سنتين بعد الزراعة وأكثر، وذلك من أجل مساعدة شجرة الكرز على النمو بشكل عامودياً، يجب العلم أن شجر الكرز لا يتحمل درجات الحرارة العالية مما يحتم زراعتها في المناطق التي تتعرض لأشعة الشمس ولكن ساعات قليلة فقط والحصول على الضوء ولكن بدرجات بسيطة لا يؤثر على رطوبة التربة، كما أن الصقيع أو البرد الشديد يؤثر على زراعة الكرز وتأخر الإنتاج والحصول على الثمار لذلك يجب حماية الشجر عند البرد الشديد.

وصف شجرة الكرز

هناك نوعين من أشجار الكرز:

  1. الكرز الحامض “Prunus cerasus”: والذي يتميز بالطعم الحامض اللاذع قليلاً ويكون عادة لونه أحمر لامع.
  2. الكرز الحلو “Prunus avium”: يكون اللون أحمر مائل إلى اللون الأسود، الطعم اللذيذ الحلو.

يتميز شجر الكرز بالطول المتوسط الذي لا يتجاوز الطول في العادة عشرة أمتار فقط، المظهر الجمالي الرائع خاصة عند بداية الإثمار وأزهار الثمار التي تكون على شكل ورود وهي من أجمل الأشجار شكلاً في الطبيعة، وتكون فترة الإزهار في فترة الربيع هي الأكثر جمالاً حيث تحتوي الشجرة على الكثير من الزهور البيضاء والوردية التي تشد الأنظار إليها، وتتحول هذه الزهور بعد ذلك إلى ثمار الكرز اللذيذ. كما أن ثمار الكرز يمتلك العديد من الفوائد الصحية والغذائية بجانب الطعم اللذيذ وذلك لاحتوائها على العديد من العناصر الغذائية المهمة للجسم والكثير من الفيتامينات والمعادن، الطاقة والعناصر المعدنية وغيرها، ويتم استخدام ثمار الكرز في الكثير من الاستعمالات الصحية والعلاجات الطبية المختلفة في العديد من المشاكل الصحية.

يمكن استهلاك ثمار الكرز كفاكهة ذات الطعم اللذيذ أو صناعة المربى من الثمار أو استخدامه في العديد من العصائر والحلويات، يعمل ك 100 جم من ثمار الكرز على توفير أكثر من 68 كيلو حريرة بالإضافة إلى احتوائه على العديد من الفيتامينات مثل فيتامين C وفيتامين A.

فوائد ثمار الكرز

يحتوي الكرز على العديد من الفوائد والقيمة الغذائية الكبيرة التي أدت إلى استخدامه في الكثير من العلاجات الطبية، اهم فوائد الكرز:

  • يساعد تناول الكرز على انخفاض نسبة الإصابة بالأمراض مثل مرض النقرس إلى نسبة تصل إلى 35%.
  • يفيد الكرز في الحفاظ على نسبة ضغط الدم الطبيعية في الجسم، حيث أنه يحتوي على عنصر الكريستين وعنصر البوتاسيوم.
  • يعمل تناول ثمار الكرز على انخفاض نسبة الدهون الموجودة في الجسم مع الحفاظ على مستوى الكوليسترول في الجسم وبالتالي حماية الإنسان من خطر الإصابة بأمراض القلب.
  • وقاية الجسم من العديد من الالتهابات مثل التهاب المفاصل، علاج اضطرابات المعدة ويساعد في عملية الهضم مما يؤدي إلى فقدان الوزن.
  • يحتوي على العديد من مضادات الأكسدة والأحماض المختلفة مثل حمض الغيتش الذي يقي من الإصابة بالسرطان.
  • يوجد في الكرز عنصر الانثوسيانين الذي يساعد في الجسم على إنتاج الأنسولين مما يعمل على علاج مرض السكري.
  • احتواء الكرز على مادة الميلاتونين يعمل على علاج الأرق وصعوبة في النوم، كما يساعد على ضبط الساعة البيولوجية عند الإنسان.
  • حماية الشعر من التساقط و جعل الشعر لامع وبراق والعناية بفروة الرأس.
  • الكرز من أهم مصادر إنتاج عنصر الانثوسيانين التي تعمل على تقوية ذاكرة الإنسان والوقاية من الإصابة بمرض الزهايمر.
اقرأ:




مشاهدة 472