شعر حب‎‏ أجمل أبيات الحب وأحلي القصائد الغزلية‎

بواسطة: - آخر تحديث: الأربعاء , 13 فبراير 2019 - 15:20 Sunday , 17 November 2019 - 18:15 شعر حب‎‏ أجمل أبيات الحب وأحلي القصائد الغزلية‎ Benefits-ginger.com‎
شعر حب‎‏ أجمل أبيات الحب وأحلي القصائد الغزلية‎

شعر حب‎‏ ؛ يستخدم المحب الفنون الشعرية المختلفة للتنعبير عن العواطف والمشاعر التى تكمن بداخله ؛ تلك المشاعر التى توضح ما يعيشه من عشق وآلام الفراق والإشتياق إلى الحبيب ؛ لهذا شعر الحب يعتبر وسيلة صريحة لإظهار المشاعر الجياشة التى نخفيها بداخلها لمن نحب .

الشعر من الفنون التى تعتبر على أحاسيس المحبين وما تعكسه تلك الأحاسيس من إنفعالات في النفس ؛ برع شعر الحب منذ العصور الجاهلية فقد كان وسيلتهم التعبيرية التى ترسم علاقة المحبين مع بعضهم بشكل خيالي ؛ وتختلف القصائد الشعرية تبعاً لما يشعر به الشاعر من أحاسيس متضاربة .

في العصور الجاهلية كان الشعر تحتوي على نوع من الغزل لمدح جمال المرأة الخارجي كجمال الوجه أو الجسم فقد كان الشعراء يفتنون بهذا النوع من الجمال لذا كلما أرادوا التعبير على جمال المرأة أثيرت في نفوسهم العاطفة والحب .

ولكن في العصور الحديثة اختلف الشعر كثيراً من حيث المعاني والألفاظ أيضاً ؛ حاول الشاعر في تلك الأبيات أن يوضح ما يشعر به من أحاسيس ومشاعر غزل عفيف خالى من الالفاظ الغريبة ؛ هذا النوع من الشعر ما يفسر كل دقات القلب التى تزداد عندما نتلقي بمن نحب .

شعر حب‎‏ – خواطر عن الحب

ربما عجزت روحي ان تلقاكي
وعجزت عيني ان تراكي ولكن لم يعجز قلبي ان ينساكي.
اذا العين لم تراكي فالقلب لن ينساكي .
احبك موت…. لا تسأليني ما الدليل
ارايت رصاصه تسأل القتيل .
ربما يبيع الانسان شيئا قد شراه
لكن لا يبيع قلباً قد هواه .
لا تسأليني عن الندى فلن يكون ارق من صوتك
ولا تسأليني عن وطني فقد اقمته بين يديك
ولا تسألني عن اسمي فقد نسيته عندما احببتك.
كنت انوي ان احفر اسمك على قلبي
ولكنني خشيت ان تزعجك دقات قلبي.
أن يأست يوما من حبك وفكرت في الانتحار
فلن اشنق نفسي او اطلق على نفسي النار ولن القي نفسي من ناطحة
سحاب لاني اعرف وباختصار ان عينيكي اسرع وسيله للانتحار.
لا ثقه لدي الا عينيكي فعيناكي ارض لا تخون
فدعيني انظر اليهما دعيني اعرف من اكون.
لماذا لماذا طريقنا طويل مليء بالاشواك
لماذا بين يدي ويديك سرب من الاسلاك
لماذا حين اكون انا هنا تكوني انتي هناك.
لو كان لي قلبان لعشت بواحد وابقيت قلبا في
هواك يتعذب.
انا احبك حاولي ان تساعديني
فإن من بدأ المآسي ينهيها
وإن من فتح الابواب يغلقها
وإن من اشعل النيران يطفيها

شعر حب‎‏ من اشعار عبدالعزيز جويدة

لا تَحسَبي أني أُحبُّكِ مثلما
تتصوَّرينَ مَشاعري فوقَ الورقْ
أنا شاعرٌ في كلِّ شيءٍ إنما
عندَ الكتابةِ عن هوانا ..
أحتَرِقْ
لا تَحسَبي أن الكتابةَ عن هوانا عَبَّرَتْ
هي ليسَ إلا بعضَ دُخَّانٍ قَلقْ
إن المشاعرَ لا تُقاسُ بنظرةٍ أو لمسةٍ
أو ما بهِ يومًا لسانٌ قد نَطَقْ
فرقٌ كبيرٌ بينَ ما نُخفي ونُعلِنُ
في العواطفِ ، والعواصفِ ، والأرَقْ
حتى السكوتُ حبيبتي
لغَةٌ تُعبِّرُ في الهوى
فإذا سَكتْنا ..
فاعلمي أنَّا على وَشْكِ الغرقْ
أنا كلُّ ما سطَّرتُهُ مِن فِتنَةٍ
هو ليسَ إلا ذَرَّةً
مِن وَحيِ كَونٍ في جَوانحِنا خُلِقْ

شعر حب‎‏ للحبيب :

كلُ الحساباتِ التي
في العشقِ تُفرَضُ دائمًا..
حِيَلٌ تُقالُ وما لهُنَّ أساسْ
قد نَستطيعُ تتبُّعَ الزلزالِ ،
نرصدُ قوَّتَهْ
لكننا لا نَستطيعُ بأيِّ حالٍ
نَرصدُ الإحساسْ
نبضُ القلوبِ ، حنينُها ،
أشواقُنا ، آلامُنا …
شيءٌ مُحالٌ في الوجودِ يُقاسْ
فقلوبُنا مثلُ اللآلئِ مُنيتي
وعلى القلوبِ تُخَيَّرُ الحُراسْ
فهناكَ قلبٌ مِن حَجرْ
وهناكَ قلبٌ قِطعةٌ مِن ماسْ
إيَّاكِ أن تتصوَّري
أن القلوبَ تَشابهَتْ
إلا إذا ..
يومًا تَشابَهَ شكلُ كلِّ الناسْ
فالعمرُ يُحسَبُ بالسنينِ حبيبَتي
لكننا في العشقِ نَحسُبُ
حُرقَةَ الأنفاسْ

شعر حب‎‏ وشوق

لا تَحسَبي أن الكلامَ حبيبتي
لغةٌ تُدارُ بعالَمِ العُشاقْ
فالصمتُ مِن لغةِ الهوى
وبها يَبوحُ العاشقُ المشتاقْ
بيني وبينَكِ أبحُرٌ، ومنازلٌ ، وعوازِلٌ
لكنَّ إحساسي يُسافرُ
يَعبُرُ الآفاقْ
إنَّا معًا في كلِّ وقتٍ مُنيتي
ومعًا نُقاسي لوعةَ الأشواقْ
سنموتُ في يومٍ معًا محبوبتي
لكنَّ موتي لن يَكونَ فِراقْ
في سَكرَةِ الموتِ التي تَنتابُنا
قد تَعرفينَ حبيبتي
أنا كم أُعاني عندَما أشتاقْ

لا تُغلِقي الأبوابَ إني قادمٌ
طيفًا يَضُمُّكِ في كِيان كِياني
عجزي عنِ التعبيرِ ليسَ جِنايةً
أغلى الحديثِ إذا مَنعتُ لساني
يا بُؤرةَ الضوءِ النَّديَّةَ حاولي
لو مرَّةً أن تَسكني شِرياني
ذوبي بهِ ..
سيري بِدمِّي طفلةً
في داخلي البَدَنُ العليلُ الفاني
أرجوكِ لا تتمهَّلي ، وتأمَّلي
كي تَرقُبي من داخلي بُركاني
وتَحسَّسِي في داخلي ظَمئي ،
شعوري ، وَحشَتي ، حِرماني
كلُ الذي أخشاهُ في دنيا الهوى
هو أنَّ قلبَكِ مرَّةً يَنساني

شعر حب‎‏ رومانسي

أنا لي خِيارٌ واحدٌ
هو أن أظلَّ مُحاصرًا بينَ الفصولِ الأربعَةْ
شيءٌ بديعٌ أن أظلَّ محاصرًا
في قلبِ مُلهِمةٍ بِحقٍّ رائعَةْ
إن تُطلِقي يومًا سراحي فاعلمي
سيموتُ قلبي في الطريقِ ومَن معَهْ
أنا حينَ قررتُ القتالَ حبيبتي
قررتُ وحدي خوضَ أعنفِ مَعمعَةْ
وَجهًا لوجهٍ قد تلاقينا معًا
في نَظرةٍ
سَقطَتْ جميعُ الأقنعَةْ
أنا واثقٌ مِن أن هذي الحربَ لَكْ
بل واثقٌ مِن أن قلبي سوفَ يَلقَى مَصرعَهْ
هذي جيوشي قد أتتكِ حبيبتي
هُم يَرغبونَ ..
وأنتِ دومًا في الحروبِ حبيبتي
مُتمَنِّعَةْ
فإذا ابتسمتِ انهارَ كلُّ كِيانِنا
أنتِ التي في عرشِ قلبي دائمًا مُتربِّعَةْ
سَلَّمتُ يا عمري لَكِ
هذا اعترافٌ بالهزيمةِ مُسْبَقٌ
إنَّ الهزيمةَ لا مَحالةَ واقعَةْ
وأمامَ جندي كلِّهِمْ
قد جئتُ ..
أُعلنُ أنني مستسلمٌ
ولكِ ..
رَفَعتُ القُبَّعَة

شعر حب‎‏

لا تَحسُبي عُمري بما قد عشتُهُ
أو بالذي في الغدِّ قد أحياهْ
للعاشقينَ حياتُهم ، أعمارُهم
فبكلِّ ثانِيَةٍ تَمُرُّ حياةْ
أنا كلما منكِ اقتربتُ أصابني
وَجَعٌ جميلٌ كيفَ لي أنساهْ
أنا كلما بَرَقَ الحنينُ بداخلي
أزوِي وحيدًا أرصدُ المرآةْ
يا هل تُرى هو ذا أنا أم أنني
بالعشقِ صِرتُ سِواهْ
مُتصوِّفًا في العشقِ جئتُكِ مُفعمًا
بالشوقِ أصرخُ داخلي : اللهْ
عجزي عنِ الكلماتِ ليسَ ترفُّعًا
لكنَّهُ عجزٌ يُفسِّرُ هولَ ما ألقاهْ

شعر حب‎‏ وعشق

مَن لي أنا في الكونِ
غيرُ حبيبتي ؟
مَن لي أنا يا حاسدينَ سِواها ؟
أنا كلُّ إحساسٍ جميلٍ مَسَّني
ما كانَ إلا بعضَ بعضِ هواها
خَيَّرتُ قلبي عَشرَ مراتٍ وما
يَختارُ يومًا في الهوى إلاها
رِفقًا بها ، وبقلبِها ، وبحُبِّها
أخشى عليها مِن جنونِ أساها
هي نعمةُ اللهِ التي لو لستُ أملِكُ غيرَها
قَسَمًا بِربي ما طلبتُ سِواها
مَلَّكْتُها قلبي فتلكَ مَليكتي
أسعى ، ويَسعى .. كي ننالَ رضاها
أنا لا أظُنُّ بأنها ماءٌ وطينٌ مثلُنا
هي قبضةٌ مِن نورِهِ سوَّاها

نامي بصدري أنتِ أروعُ طِفلةٍ
نامي بصدري وارصُدِي أحلامي
في كلِّ حُلمٍ تَسكُنينَ حبيبتي
في كلِّ حرفٍ أنتِ في أيامي
في كلِّ نبضٍ في فؤادي فاسكُني
في نِنِّ عيني ، في نُخاعِ عِظامي
هَيَّا ارقُبيني حينَ أكتُبُ مُنيَتي
حتى تَرَيْ ما سِرُّ إلهامي ؟
لو أنني أفنَى ، ولا يَبقى أثَرْ
سيفوحُ طِيبُكِ مِن حُطامِ حُطامي

شعر حب‎‏ رومانسي

آمنتُ أن قصائدي خُلِقتْ
لأنكِ دائمًا بحياتي
هي بعضُ ما تركَ الحنينُ بداخلي
هي لحظةٌ فيها أُعانِقُ ذاتي
أنا لا أُطيقُ البعدَ عنكِ للحظةٍ
فإذا ابتعدتُ تَقارَبَتْ مأساتي
ما كنتُ يومًا في هواكِ محايدًا
صوتُ التحيُّزِ في صدى كَلماتي
أُخفي عليهِم كيفَ يا محبوبتي ؟
قمرُ الحنينِ يُطلُّ مِن نظراتي
أنا لستُ أعرِفُ كيفَ أختِمُ ما بدأْ
فهلِ الخِتامُ يكونُ بعدَ مماتي ؟

قصيدة حب رومانسية

لا تَعشَقيني

(1)
قُلوبٌ تَميلْ
وقُربي إليها مِنَ المُستَحيلْ
لأنِّي جَريحْ
وأشتاقُ يومًا لأنْ أستريحْ
فلا تَخدَعيني بِحُبٍّ جَديدْ
لأنِّي أخافُ دَعيني بَعيدْ
(2)
وإنْ تَعشَقيني

فلا شَيءَ عِندي لِكي تَأخُذيهْ
وما أنا شَيءٌ
ولا قلبَ عندي لكي تَعشَقيهْ
فقد تَندمينَ
وتَمضينَ عنِّي
وفي القلبِ سِرٌّ ولن تَعرِفيهْ
فإنيَ وَهمٌ
وقلبي خَيالٌ
وحُبي سَيبقَى بَعيدَ المَنالْ
فلا تَعشَقيني لأني المُحالْ
(3)
وإنْ تَعشقيني

فهل تَعرِفينَ أنا مَنْ أكونْ ؟
أنا الليلُ حِينَ طَواهُ السكونْ
فلا أنا طِفلٌ
ولا أنا شَيخٌ
ولا أنا أضحَكُ مثلَ الشبابْ
تَقاطيعُ وَجهي خَرائطُ حُزنٍ ،
بِحارُ دُموعٍ ، تِلالُ اكتِئابْ
فلا تَعشَقيني لأني العَذابْ
(4)
إذا قُلْتُ يَومًا بأنِّي أُحبُّكْ
فلا تَسمَعيني

فَحُبِّي كَلامْ
وحُبي إليكِ بَقايا انتِقامْ
لأنِّي جَريحْ ..
سأشتاقُ يَومًا لكي أستَريحْ
وأرغَبُ يَومًا أرُدُّ اعتِباري
وأُطفئُ ناري
فَأقتُلُ فيكِ العُيونَ البريئةْ
فَلا تَعشَقيني لأنِّي الخَطيئةْ
(5)

دَعينيَ أمْضِ ودَاري دُموعَكْ
لأنِّي أخافُ سأرحَلُ عَنكِ
وقلبي السَّفينَةْ
أجوبُ بِقلبي الليالي الحَزينَةْ
فعُذرًا لأنِّي سأمضي وَحيدًا
سَأمضي بعيدًا
وإنْ عُدْتُ يَومًا
فقولي بأنَّكِ لا تَعرِفيني
فَقلبي ظَلامْ
وحُبي كَلامْ
ومازِلتُ أرغَبُ في الانتِقامْ

لَكِنِّي مَعَكِ عَلَى مَوْعِد

(1)
يا حُبًّا لم يُخْلَقْ بَعدْ
يا شَوْقًا كالمَوْجِ بِصدري
يا عِشْقًا يَجْتاحُ كِياني
يا أجمَلَ رَعْشاتِ اليَدْ
يا صُبحًا يُشْرِقُ في وجْهي
يا فَجْرَ الغَدْ
يا جُزُرًا تَمتدُّ بعَيني ،
وبُحورًا أغْرَقَها المَدْ
الحُبُّ كموْجٍ يُغرِقُني

والشَّوْقُ الجارفُ يَشتدْ
والعِشقُ يَجيءُ كتَيَّارٍ
يَجرِفُني مِنْ خلْفِ السَّدْ
(2)
يا أجملَ عِشقٍ
جرَّبْتُ ..
أنْ أعشَقَ حُبًّا لا يُوجَدْ
أنْ أعشَقَ حُلْمًا يَتَبَدَّدْ
أنْ يُصبِحَ حُبِّي نافِذَةً
أفتحُها ..
عُمري يَتجَدَّدْ
أنْ أَبقَى العُمْرَ على مَوعِدْ
مُنتظِرًا عَودَةَ أحبابي
مُنتظرًا شَمسًا لا تأتي
لِيَدُقَّ الضوءُ على بابي
(3)
يا حُبًّا لنْ يُخلَقَ أَبَدا
أشواقي نارٌ لا تَهْدَا
قدْ تَبقَى الأحلامُ بَعيدَةْ
قد يبقَى وَجهُكِ في نَظري
شَيئًا لا أُتْقِنُ تَحديدَهْ
أَحيانًا أجْمَعُهُ خَيْطًا
أغْزِلُهُ وَجْهًا من نُورْ
أحْيانًا ألقاكِ رَحيقًا ،
ألقاكِ عَبيرًا ،
وزُهُورْ
أحيانًا يُصبحُ شلاَّلاً ،
وبُحَيرةَ ضَوءْ
أحيانًا يُصبحُ لا شَيءْ
أحيانًا وَجْهُكِ يَتَحدَّدْ ..
يَكْبُرُ في عيني ،
يَتمدَّدْ ،
يَتجمَّعُ كالطَّيفِ قَليلاً
وأراهُ سرابًا يَتبدَّدْ
معَ أنِّي دَومًا أتَأكَّدْ
أنَّي لنْ أجِدَكْ ..
في يومٍ
لكنِّي أحلُمُ باللُّقيا
فأرانا الآنَ على موعِدْ
وسأبقى العمرَ ..
على موعِدْ

قصيدة لعيونك :

نثرت حروف الحب
على أبواب القلوب
تحتضنها أوراق
همسات الحنين
ترويها احاسيس
أشواق المغرمين
و أحلام تضج
بالاهات و الأنين
تنتظر ربيعا أخضر
يلامس نبض التائهين
تنسج ألحان
العشق الدفين
في سكون
ليلنا الضرير
ندفن بقايا
الصمت الطويل

جزل القصيد :

 نزاري الحرف ..
كاظمي الصوت ..
اذا سمعت صوتك ..
تغلغل بروحي. ..
اكثر .. اكثر ..
واذا عاد المساء ..
ولم اراك فيه ..
يصير ليلي ..
جد حزين ..
ونحو سمائك ..
قلبي يرحل ..
تعال واكتب ..
فوق سطوري ..
انك قمري ..
وحبي الاول ..

قصيدة : لك وحدك عشقي يغني

وحين صرخ سوء ظني
في وجهكَ
واخذكَ كبرياؤك من ظلمي
بعيدا عني
وحال غروري وقسوة قلبي
ما بيني وبينكَ
وعشقاً حسبناه لن يموت
لم يعد في قلبي
يرقص ويغني
صرخت في يومٍ من قهرٍ
اصابني به غيركَ
ووحشةٍ احاطت روحي
ارتعشت لها قلبي
التفتُ
لاني شممتُ على عنقي انفاسكَ
رأيتُ امانكَ يحتضنني
رغم ظلمي لكَ
كظلي
فعرفتُ,,,,
ان لامفر امامي سوى عشقكَ
ولا ستر كقلبكَ
يغطي عورةً تفضح قلبي
وافقتُ من وهمِ هجركَ
على عطركَ
لاوديان سوء ظني
ولابحار وهمي
ولا خيالات غيرتي
تحول بعد الان
مابينكَ وبيني

شعر حب‎‏ حزين

رَحَلْتِ عَنِّي

وَرَحلْتِ عنِّي
وأخذْتِ كلَّ العمرِ مِنّي
لكنْ بِرغمِ رَحيلِ وجهِكِ يا حياتي
فاطمَئنِّي
مِن بَعدِ حبِّكِ
كلُّ حبٍّ
ليسَ أكثرَ من
صدى لحن

أُحِبُّكِ

أُحبُّكِ ..
في زَمانِ الخوفِ والغُربةْ
أُحبُّكِ رَغمَ أحزاني
ورَغمَ ظُروفِنا الصعبةْ
وإنْ أصبحتُ لا أهلٌ ولا أحبابْ …
أراكِ الأهلَ والأحبابَ والصحبةْ
أُحبُّكِ ..
في زَمانِ الخوفِ إيمانًا
بأنَّ الحبَّ يُنقِذُني
مِنَ الطوفانْ
أنا نُوحٌ
وأنتِ سَفينةُ العِشقِ
سَتحمِلُني على الشطآنْ
ومادُمتُ ..
سأرحلُ بينَ عينيكِ
خُذيني يا مُنَى عيني
لأيِّ مَكانْ
وضُمِّيني إلى صَدرِكْ
لأنَّ الخوفَ مَزَّقَني
لأنَّ زمانَنا هذا
يُهينُ كَرامةَ الإنسانْ
أُحبكِ ..
في زَمانِ الخوفِ يا عُمري
ولا أدري لِماذا يا مُنَى قَلبي
إذا ما الخوفُ حاصَرَني
لِصَدرِكِ دائمًا أجري
أُحِسُّ بأُلفةٍ نَحوَكْ
فكيفَ أُلامُ في حُبِّكْ
وقلبي صارَ مِن شَوقي
كَبُركانٍ مِن الإحساس
أُحِسُّ بِغُربةٍ بيني
وبينَ الناسْ
أجيءُ إليكِ مُشتاقًا
بأشواقٍ تَفوقُ الوَصفْ
وفي عينيكِ أحرِقُ كلَّ أقنِعَتي
وآخِرَ مُفرداتِ الزيفْ
ولا يَبقَى سِوى حُبِّكْ
جميلاً ساطِعًا .. عُمري
كَشمسِ الصيفْ
فكيفَ أخافُ مِن شيءٍ
وأنتِ الأمنُ لو يأتي
زَمانُ الخوفْ

أحِنُّ إلَيْكِ

أحِنُّ إليكِ
فأنتِ الحَنانُ
وأنتِ الأمانُ
ووَاحةُ قلبي إذا ما تَعِبْ
أحِنُّ إليكِ حنينَ الصحاري
لِوجهِ الشتاءِ ،
وفَيضِ السُّحُبْ
أحِنُّ إليكِ حَنينَ الليالي
لضوءِ الشموسِ
لِضوءِ الشُّهُبْ
قَرأنا عنِ العشقِ كُتْبًا وكُتْبًا
وعِشقُكِ غيرُ الذي في الكُتُبْ
لأنَّكِ أجملُ عِشقٍ بِعُمري
إذا ما ابتَعدْنا
إذا نَقتَربْ
وعيناكِ
إنِّي أخافُ العُيونَ ـ ـ
شِباكٌ لقلبي بها تُنتَصَبْ
سِهامٌ تُطيحُ بقلبي وعَقلي
إذا ما أصابَتْ
إذا لَم تُصِبْ
فإنْ مِتُّ شَوقًا أموتُ شَهيدًا
وإنْ مِتُّ عِشقًا ..
فأنتِ السَّببْ

حبيبتي

وجهك هآلة نور حآلمة
صوتك تغريد عصآفير
همسة محبين تحت أغصآن تتدآعب
تدغدغهآ نسمآت ربيع لآ يشيخ

أنتي وأنتي فقط
تسكنين القلب وجوآ القلب
والروح وروح الروح
تأسرينه
آسرة قلوب الاسود

حبيبتي
تنيرين ظلمة الليل وتسحرينني بصوتك الحنون
همس لهآ يذيب في ومني الحديد
تنثرينني وتبعثرين
وانثرك بفكري وأبعثرك بحرفي

فيشرد فكري ويحلم بهآ
عصفورة تغرد بقلبي
وتقولين
أحبك حبيبي أهوآك ملآكي
فلك القلب والروح أسير

أتخيلك وأتخيلك بهمسي
بحرفي وشعري
فارآكي مني تقتربين
وبأحضآني تتسآمرين

وأتخيلك أكثر وأكثر
في احلآمي في كل شيء
فارآكي طيفآ يقف أمآمي
وجهآ مشرقآ يأتي الي من بعيد
يدآعب طيفي ملآكآ بنور مديد
فيهفوا اليكي قلبي ويحن أكث

تقتربين مني أكثر وأكثر
فأضمك الي فيزيدني الشوق اليكي
كي تقتربي مني أكثر وأكثر
تتسآرع دقآت قلبي
فيفيض حنينآ ويغفوا على صدرك
بسبآت عميق كطفل يلتمس حنين
فيقبلك ويضمك اليه اكثر

أنتي الحبيبة .. وأنتي العشيقة
ولغيرك لن أكون
فأنتي الحبيبة حبيبة الروح
وروح الروح .. وجوآ الروح
فأنتي في العين

فأنتي حبيبة الروح وروح الروح وجوآ الروح
في العين وفي القلب والوجد ومهجة العين وفي الوريد
فصرتي لي الحب الاكيد
يرف لكي قلبي ويشتعل فؤآدي نآرآ
شغفآ ولهفة حنين

فهل لآ زلتي حبيبتي تكآبرين ؟
لقد قتلتيني .. بالله عليكي
بعد ذلك مآذآ مني تريدين ؟
ألانني أحببتك تعآقبين ؟
أم لأنني لكي وفيآ قلبي تقتلين ؟

لآ عليكي حبيبتي لآ عليكي
أفضل الموت ولن أدع قلبي مدآسآ
فلقد قتلتيني منذ زمن
فلن تجدينني .. لن تجدينني
بل روحآ هربت من جسدهآ
وجسدآ مقتولآ وقلبآ لن ينفعك بعد موته
الآ تذكآرآ على صدرك تضعين

ملكتي وحبيبتي وأميرتي
أحببتك لآ بل عشقتك
حتى ذآب الصلب من همسي
ولآن له الحديد وتفتت منه الصخور
وتبعثرجسدي أشلآءآ
وأنبرت عظآمي أضلعي حنين
وأسرجت أصآبع أقلآمي بحبر دمي
بعد أن جفت محآبرهآ
وتلونت جميعآ واكتست لو

تصبح على خير ياصوت(ن) يسامرني
يدفي شعوري ليامن عانق اسماعي
ليمن سمعته يسرّيني وياخذني
مدري على وين ياخذني وانا واعي ؟
أنسى من الناس دام انه مواصلني
أبحر معا نبرته وارفع له اشراعي

جى يشوف الحال كيفه بعد ما هزه حنينه ..
وقبل يسألني سألته كيف حالك يالحبيب ؟
قال انا كني غريب مضيع دروب المدينه ..
قلت انا كني مدينه تنتظر رجعة غريب !!

مديت يدي يمها وصافحتني
وليتي سلمت ولا لها اليد مديت
حسيت انا في شيء يوم امسكتني
شيء كما الكهرب نتلني وفزيت

ليه تطعني وانا ميت بليا ؟
ماكفاك اللي حصللي قبل ساعه ؟
كن بين همومي وبينك حميا ..
جيتكم واحد وجيتوني جماعه ..
انت منا والمصايب من هنيا ..
كلكم ضدي ترى ماهي شجاعه !!

أبي وعد..ما احتمل فيه انتظارك
و أبي ليل .. مايجي بعده نهارك
ودي أدري..هي حياتي اختياري..أو اختيارك
ودي أنسى..ليلة وعدك..أنسى وعدك..ما أجيك
وش يضرك .. لو أخونك ..مره و اختارك عليك

لاهمني قربك ولاهمني رضاك
والله ولا ذكرى بقلبي تجيبك
ليله لقانا حطها حدر ماطاك
عسى وهمها في الليالي نصيبك

وكتبت اسمك وطرزته خفوقين وسهم وحروف
وكتمت السر في صدري غرام طالت سنينه
وإذا غرك هوى نفسك تصبّر وانتظر وتشوف
من اللي ياصل العليا ومن اللي تقصر يدينه
واذا قصدك تهددني تراك اسديت لي معروف
طريقٍ كنت ماحبه وقلت اليوم يازينه
دخيلك حل عن دربي ووفر لعبك المكشوف
ترى روحتك عن دربي وربي ماهي بشينه

ياللي جرحت القلب ليه المعاذير
جرحتني لا تترك الجرح تذكار
وشلون ابصبر كان شفتك مع الغير
وانا الذي عليك من نفسي اغار

ان كان قصدك تجرح الروح وتروح
عندي كفايه مابقى من جروجي
وان كان غرك قولت الناس مملوح
هذي عبارة ماتناسب طموحي

قال لو حبيت غيرك وش تقول؟
قلت احاول قد ما اقدر امنعك
قال لو عيت تطاوعك الحلول ؟
قلت أحبه يابعد عمري معك !

انا بليت بحبكم من هبالي .
ولا انت ظلن مالنا فيه منزال .
خيرك لغيري والشقا والعنا لي .
والمشكل انا فاهمن كل الاحوال .

شعر حب‎‏ نزار قباني