وصف الجنة 8 صفات لوصف الجنة ونعيمها‎

بواسطة: - آخر تحديث: الأربعاء , 06 مارس 2019 - 12:26 Sunday , 13 October 2019 - 18:18 وصف الجنة 8 صفات لوصف الجنة ونعيمها‎ Benefits-ginger.com‎

وصف الجنة، المكافأة والجائزة هي ما يحفز الأطفال والبالغين في الحياة من أجل العمل الجاد والاجتهاد للوصول إلى مكاف’ في نهاية الطريق، وكذلك الجنة هي مكافأة الله سبحانه وتعالى لعباده المؤمنين والصالحين من التزم بأوامر الله وابتعد عن نواهيه، يقدم مركز الفوائد العامة صفات الجنة ونعيمها.

وصف الجنة

يبحث كل الطفل عن الجائزة أو المكافأة من الاجتهاد وأداء الواجبات الدراسية، ويبحث البالغ عن الجائزة من العمل المستمر وتكون الصداقات، حيث أن الجائزة هي التحفيز الذي يساعد على الوصول إلى مكانة أعلى، ولذلك يمكن القول أن الجنة هي الجائزة التي حددها الله سبحانه وتعالى لكل مؤمن آمن بالله ورسوله واتبع أوامره وابتعد عن الفواحش وما نهى الله عنه، ذكر الله سبحانه وتعالى الكثير من المعلومات الإسلامية عن وصف الجنة والنعيم والدرجات فيها، من أجل زيادة التحفيز على النعم الموجودة في الجنة وجذب العباد إلى اتباع الله سبحانه وتعالى.

مفتاح دخول الجنة هو الإيمان بالله وإعلان وحدانية الله وأنه واحد أحد لا شريك له، الالتزام بأوامر وفرائض الله وطاعته في كل وقت وحين والابتعاد عن المعاصي، سرعة الرجوع إلى الله في حالة ارتكاب ذنب أو معصية والتأكد أن الله يغفر الذنوب جميعاً، أول من يدخل الجنة هو الرسول محمد صلى الله عليه وسلم، ثم تأتي الشفاهة على يديه للمؤمنين ليدخلوها من بعده، والجنة واحدة من حيث العدد ولكن تنقسم إلى درجات ومراتب على حسب أعمال العباد.

درجات النعيم في الجنة

  1. مقاوم الوسيلة: هو أعلى مقام في الجنة بعد عرش الرحمن، مقام النبي محمد صلى الله عليه وسلم أرفع مقام في الجنة، من سأل ربه له الوسيلة كما تقع عليه شفاعة الرسول محمد يوم القيامة.
  2. غرف أهل العليين: يقال أنها قصور بأدوار عالية مصنوعة من الجواهر والدر، يسير من تحتها ينابيع وأنهار، يسكن في غرف العليين الأنبياء والرسل و الصابرين على البلاء والشهداء في سبيل الله ومن صدق الله ورسوله.
  3. غرف الجنة: قصور تكون مصنوعة من الجواهر الشفافة، حيث يستطيع من بالداخل يرى الخارج، ويسكن فيها عباد الله من تمتع باللسان الراقي والكلام الطيب والقائمين والعباد نيام.
  4. باقي أهل الجنة: هناك باقي الدرجات المائة من الجنة، يوجد فرق بين كل درجتين في الجنة مسافة بين السماء والأرض، ويعتبر قيمة أدنى درجات الجنة ما يماثل عشر أضعاف أغنى الملوك في الحياة.

صفات وصف الجنة ونعيمها

  • ذكر الله في كتابه العزيز أن الجنة عبارة عن درجات ومراتب يرتقي فيها الشخص المؤمن على حسب أعماله في الدنيا ودرجة التزامه بأوامر الله سبحانه وتعالى، تقوم الجنة على مائة درجة أدنى منزلة تكون بمثابة عشر أضعاف أغنى ملوك الأرض.
  • قال عنها الله أنه عرضها السموات والأرض، تحتوي الجنة على كل ما يشتهيه الإنسان من الطعام والشراب والنعم.
  • جلوس أهل الجنة على أرائك موجودة في قصورهم تجري تحتهم الأنهار.
  • تحتوي الجنة على أنهار وينابيع تأتي من الفردوس الأعلى، ذكر القرآن الكريم أسماء بعض منها، مثل:
  1. نهر الكوثر: توجد سورة في القرآن اسمها الكوثر، وهو نهر أعطاه الله سبحانه وتعالى إلى الرسول، يشرب منه الرسول والمسلمون يوم القيامة في الموقف العظيم، من شرب منه لا يظمأ بعدها أبداً، وقد وصف الرسول نهر الكوثر بأنه بياض أشد من بياض الثلج، الطعم أحلى من السكر و الأواني من الذهب والفضة.
  2. نهر تسنيم: يقال أن هذا النهر من الرحيق المختوم.
  3. نهر البيدخ: ذكر أن هذا النهر ينزل فيه الشهداء في سبيل الله ويخرجون من النهر مثل القمر ليلة البدر، تخلصوا من جميع أشكال العذاب والأذى في الدنيا.
  4. عين سلسبيل: يوصف بأن مائه ممزوج مع الزنجبيل و عين سلسبيل هى شراب الأبرار.
  5. نهر بارق: يجلس بجانب هذا النهر الشهداء.
  6. عين الكافور وغيرها من الأنهار الموجودة بطعم العسل المصفى، مذاق اللبن، الخمر الذي لا يتشابه مع خمر الدنيا.
  • يقال أن في الجنة ما يشتهيه الإنسان ويفكر فيه يكون أمامه دون تعب أو عناء أو طلب، وعند المشي بين أشجار الجنة وطلب أحد الفاكهة عليها ينزل فرع الشجرة لا يتعب الإنسان.
  • البناء في الجنة مصنوع من لبنة ذهب ولبنة فضة، البلاط من المسك وحصباؤها من اللؤلؤ والياقوت، والتربة في الجنة من الزعفران.
  • تحتوي الجنة على ثمانية أبواب، منها باب الريان وهو الباب المخصص لدخول الصائمين، عرض كل باب من أبواب الجنة مثل طول مسيرة شخص سريع لمدة ثلاثة أيام متتالية.
  • الخيام الموجودة في الجنة مصنوعة من اللؤلؤ، العرض يصل إلى ستين ميل، كما تحتوي على زوايا كثيرة يطوف المؤمن عليهم.

اشجار في الجنة

  • الأشجار في الجنة متنوعة وكثيرة ولا تشبه أشجار الدنيا، الأشجار تتميز بأن السيقان من الذهب والفضة، الثمار الموجود عليها لين مثل الزبدة، مذاق الثمار ألذ من العسل والأوراق رقيقة جداً، يوجد في الجنة أشجار يحتاج الإنسان إلى حوالي مائة عام حتى يخرج من ظلها.
  • شجرة سدرة المنتهى: شجرة كبيرة وعظيمة توجد تحت عرش الرحمن، يخرج من أصل سدرة المنتهى أربع أنهار، سدرة المنتهى هي مقام سيدنا إبراهيم عليه السلام وأطفال المؤمنين من مات وهو صغير، حيث يقوم سيدنا إبراهيم برعايتهم مثل أب لهم، تحمل أوراق هذه الشجرة علم الخلائق.
  • شجرة طوبى: قال عنها الرسول صلى الله عليه وسلم أنها تشبه شجرة الجوز.

صفات أهل الجنة

الرجال يبعثون في الجنة على هيئة النبي إبراهيم عليه السلام طوال القامة، يكحل الرجال بعمر الثالثة والثلاثون، حاصلين على جمال سيدنا يوسف عليه السلام، قلب الرسول أيوب عليه السلام ولسان رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم، يتكلمون العربية لا ينامون أو يموتون مخلدون في الجنة، لا تتمزق ثيابهم، أول فئة تدل الجنة تكون على هيئة القمر ليلة البدر، رشحهم من المسك، مباخر في البخور، أمشاطهم من الذهب.

النساء في الجنة وصفهن الله سبحانه وتعالى في قرآن أنهم الياقوت والمرجان كأمثال اللؤلؤ المكنون، النساء هم الحور العين، يتميزن بالجمال الباهر والرائع، البياض الشديد، حتى يقال أنه إذا خرجت إحداهن إلى الأرض أضاءت ما بين المشرق والمغرب، ثيابهن من حرير وعلى رؤوسهن التيجان، النساء في الجنة يتميزن بالتطهر من البول والغائط والحيض.