فوائد صبغة اليود لعلاج التينيا‎

بواسطة: - آخر تحديث: الأربعاء , 08 أغسطس 2018 - 11:55 Monday , 21 October 2019 - 15:13 فوائد صبغة اليود لعلاج التينيا‎ Benefits-ginger.com‎
فوائد صبغة اليود لعلاج التينيا‎

فوائد صبغة اليود لعلاج التينيا، اليود هو من العناصر الغذائية التي يحتاج إليها الجسم، وهناك صبغة اليوم التي تساعد في علاج الكثير من أنواع الفطريات المختلفة، يعرض مركز الفوائد العامة هذا المقال عن فوائد صبغة اليود لعلاج التينيا، والذي يحتوي على عدد كبير من المعلومات والنصائح الطبية.

صبغة اليود

اليود من أهم العناصر الغذائية التي يقوم الجسم بتخزينها بنسبة تفوق 60% في الغدة الدرقية، كما يحتوي على عدد من الهرمونات الهامة مثل هرمون الثيروكسين، كما يساهم وجود اليود في الغدة الدرقية إلى القيام بعدد من الوظائف الحيوية في الجسم والتي تساعد على إفراز الهرمونات بشكل طبيعي مفيد للنمو، كما أن نقص عنصر اليود في الجسم يسبب العديد من المشاكل الصحية التي منها التضخم في الغدة الدرقية.

صبغة اليود ” Tincture of Iodine” هي تكون عبارة عن نوع من المحاليل المائية التي تتكون من بعض العناصر مثل اليود، يوديد الصوديوم، و كحول الإيثيل وتوجد جميع هذه العناصر بنسب محددة في المحلول لا يمكن تجاوزها حتى لا تسبب الآثار الجانبية، تتميز صبغة اليود باللون البني المائل للاحمرار، و الرائحة تشبه رائحة اليود مع عدم القابلية للذوبان في الماء أو الامتزاج معه.

لقد تم استخدام صبغة اليود في العديد من العمليات الجراحية منذ العديد من السنوات، كانت البداية في عام 1908 وذلك من أجل تعقيم الجلد وإعداده للعملية، وقد أدخلت تعديلات على نسبة اليود الموجودة في المحلول مع مرور الوقت، وذلك لتقليل نسبة السمية الموجودة في المحلول والتي يتعرض لها الإنسان، تبلغ نسبة اليود من 1 إلى 5%، مادة يوديد الصوديوم أيضاً من 1 إلى 5%، بينما كحول الإيثيل من 40 إلى 55% ونسبة الماء تتراوح بين 35 _ 58%.

فوائد استخدام صبغة اليود

توجد صبغة اليود في الصيدليات على هيئة محلول، أيضاً يمكن تحضيرها في البيت وذلك عن طريق القيام بإضافة جرام واحد من اليود إلى عدد جرامين من مادة يوديد الصوديوم، مع ربع لتر من الماء المقطر، كما يجب العلم أن صبغة اليود للاستخدام الخارجي فقط، وترجع أهم فوائد استخدام صبغة اليود:

  • تستعمل صبغة اليود في التخلص من العديد من الأمراض الجلدية مثل التينيا، التينيا نوع من الأمراض الجلدية التي تصيب الإنسان بسبب نوع من الفطريات، كما تستخدم صبغة اليود في علاج مشكلات البشرة ومن أهمها مشكلة حب الشباب.
  • تدل في عمليات تطهير الجروح وتعقيمها مهما كانت درجة خطورتها، كما تستخدم على أنواع الحروق في الجلد وتنظيفها، وذلك من خلال قتل الجراثيم والبكتيريا الموجودة على الحروق والجروح مع منع النمو مرة أخرى.
  • كما تستخدم في علاج مشاكل الشعر المختلفة مثل مشكلة الثعلبة التي تسبب تساقط جزء كبير من الشعر تظهر على هيئة بقع في الرأس، ويتم هذا العلاج عن طريق وضع بعض قطرات صبغة اليود على شاشة نظيفة وفرك الرأس بها، ثم وضع المراهم الخاصة بالعلاج.
  • تستخدم أيضاً صبغة اليود في تعقيم المياه التي توجد في المنازل عن طريق إضافة حوالي خمس قطرات من الصبغة على كل لتر من الماء، أو في حالة الماء الملون يتم وضع ضعف الكمية من صبغة اليود على لتر الماء، والانتظار لفترة لا تقل عن نصف ساعة قبل الاستخدام.
  • يجب العلم أن عدد كبير من منتجات التعقيم للجسم تحتوي على اليود في مكوناتها.

فوائد صبغة اليود لعلاج التينيا

التينيا من أنواع الفطريات وهي نوع من النباتات التي تتطفل على جلد الإنسان أو الحيوان، وتستمر هذه الفطريات في الامتداد على الجسم والانتقال إلى أجزاء كثيرة في الجسم مثل الأعضاء الهامة أو الأغشية المخاطية، كما ترجع خطورتها أيضاً إلى قدرتها على الانتقال داخل الجسم عن طريق الدم إلى الأجهزة الرئيسية والمهمة في الداخل مثل القلب والرئتين، والأغشية السحائية في المخ وعندها تكون الإصابة خطيرة جداً على الإنسان.

تعرف أيضاً التينيا باسم القوباء الحلقية التي تصيب الجلد في أي مكان مثل الوجه، الرأس، اليدين والقدمين، وتظهر هذه القوباء الحلقية على هيئة دوائر في الجسم وقد توجد بعض البثور أو الحبوب والحويصلات على حافة الدائرة وفي الوسط المنخفض.

تظهر الإصابة بالقوباء الحلقية بسبب كثرة التعرض إلى أشعة الشمس، وتوجد في الأشخاص أصحاب البشرة السمراء على هيئة بقع ملونة، وأيضاً تسبب الإصابة بأمراض مثل البهاق ومرض النخالة الوردية إلى ظهور هذه البقع البيضاء.

على الرغم من وجود العديد من الأدوية والمضادات الحيوية التي تساعد على علاج التينيا ولكن تكبر الإصابة في الجسم في حالة عدم استخدام صبغة اليود المخففة أو أنواع من الصبغات المضادة للفطريات، ولكن يجب الحذر من استخدام صبغة اليود في حالة التينيا الأربية لأنه قد تؤدي إلى تهيج الجلد والإصابة بأعراض الحساسية، لذلك قبل استخدام أي وسيلة معروفة للعلاج يجب استشارة الطبيب للتأكد من صحتها.

التأثيرات الجانبية لاستخدام صبغة اليود

تتعدد فوائد استخدام صبغة اليود في علاج الفطريات، ولكن هناك بعض الآثار الجانبية التي تكون ناتجة عن استخدامها في بعض الحالات التي تسبب الوقوع في الخطأ ومنها:

  • أضرار العين: تسبب مكونات صبغة اليود من كحول الإيثيل ومركبات اليود إلى إصابة العين والأنسجة البصرية بالتهيج مع التسبب في ضرر دائم فيها، لذلك يجب غسل العين بسرعة في حالة ملامسة العين الصبغة وذلك لمدة لا تقل عن ربع ساعة للتأكد من الابتعاد عن الضرر.
  • الأضرار للجلد: يتسبب كحول الإيثيل الموجود في صبغة اليود إلى احمرار الجلد، مع حدوث بعض الأعراض الأخرى مثل التهيج والتشقق، والشعور بألم شديد في المنطقة التي تلمس الصبغة، كما قد ينتج عنها حروق في البشرة، ولذلك يجب الإسراع إلى وضع المنطقة المصابة تحت الماء لمدة 20 دقيقة على الأقل للتخلص من آثار الصبغة.
  • ابتلاع صبغة اليود: ينتج عن ابتلاع جرعات من صبغة اليود دون قصد إلى الخلل واضطراب الجهاز الهضمي، التسبب في الشعور بآلام شديدة في المعدة والبطن، الإصابة بالإسهال، ظهور حروق في الفم، القيء الشديد، عدم القدرة على النوم السليم، وبعض التأثيرات السلبية على الجهاز العصبي وإصابة الجسم بارتفاع شديد في درجة الحرارة، قد يستمر الأمر حتى الدخول في غيبوبة.
  • استنشاق البخار الناتج عن الصبغة: كثرة استنشاق بخار صبغة اليود إلى التهيج الشديد في الغشاء المخاطي الموجود في الجهاز التنفسي، استمرار الاستنشاق يسبب الشعور بالنعاس، ضعف الشهية لتناول الطعام، ظهور التهابات الحلق، كثرة الدموع دون البكاء، صداع الرأس، الشعور بعدم الارتياح، في حالة استنشاق تركيزات عالية من مركبات اليود و كحول الإيثيل في الصبغة يجب تعريض الشخص المصاب إلى الهواء النقي على الفور، مع استخدام التنفس الاصطناعي عند الشعور بالاختناق.

تحذيرات استخدام صبغة اليود

تستخدم صبغة اليود في العديد من الاستخدامات الخارجية فقط، ولكن هناك بعض الحالات التي يمنع فيها استخدام صبغة اليود ومنها:

  1. الامتناع عن وضع الصبغة على الجروح الكبيرة المفتوحة.
  2. منع استخدامها عند وجود خلل في وظائف الغدة الدرقية.
  3. عدم مزج استعمال صبغة اليود واستخدام علاج الليثيوم في حالات علاج اضطراب الوجدان ثنائي القطب.
  4. خطر استعمالها على جروح الأطفال حديثي الولادة.

طرق تخزين صبغة اليود

يجب عند تخزين صبغة اليود الابتعاد عن أيدي الأطفال وذلك لتجنب حدوث أي كسر في العلبة، مكان الحفظ يجب أن يكون بارد، له تهوية مناسبة، جاف كما يجب الابتعاد عن أماكن التدخين عند استخدام الصبغة حتى لا ينتج عنها أحد مخاطر الاشتعال، وعند الانتهاء من استخدام المحلول، يجب التخلص من العلبة وعدم الاحتفاظ بها لأي غرض، وذلك لأنها من المواد الخطيرة التي تسبب العديد من الأضرار بسبب وجود بقايا مادة كحول الإيثيل ومادة اليود في العلبة.