ما هو علاج الزهايمر‎

بواسطة: - آخر تحديث: الإثنين , 28 يناير 2019 - 19:22 Sunday , 25 August 2019 - 09:17 ما هو علاج الزهايمر‎ Benefits-ginger.com‎
ما هو علاج الزهايمر‎

ما هو علاج الزهايمر ، يعتقد البعض أن الزهايمر من الإضطرابات الطبيعية التى تصيب الإنسان عندما يتقدم في العمر لكن أشار الأطباء إلى أن إحتمالية إصابة الإنسان بالزهايمر تزداد مع التقدم في العمر ليس أكثر فالمرض ليس مرتبط بالسن فقد أظهرت أحد الدراسات البحثة أن معدل 5% من الأشخاص في سن 65-74 يعانون من الزهايمر في حين معدل إصابة الأشخاص الذين في سن 85 تصل إلى 50% على الأقل.

قبل أن نتعرف على طرق علاج الزهايمر من الضروري التطلع إلى كافة التفاصيل المتعلقة بالمرض من بينها أعراض الزهايمر ومراحل تطوره وأيضًا المضاعفات الجانبية التى يتعرض لها المريض مع تطور الحالة، بعد ذلك سنناقش أفضل الطرق العلاجية لمقاومة هذا المرض.

ما هو علاج ضعف عضلة القلب

ما هو الزهايمر ؟

الزهايمر أو كما يعرف علميًا بالعته أو الخرف الكهلي presenile dementia هو أحد الإضطرابات التى تؤذي المهارات العقلية والإجتماعية وهذا ما يسبب في إعاقة النشاط اليومي للإنسان في الحياة العادية.

عندما تتعرض خلايا المخ السليمة إلى التلف أو الضمور ينتج عنه تراجع مستمر في الذاكرة كما أنه يؤثر على القدرات العقلية والذهنية لدى الإنسان وهذا هو الزهايمر.

يقول البعض أن الزهايمر مرض خطير لا شفاء منه، لكن هناك الكثير من الدراسات البحثية التى أشارت إلى وجود علاجات فعالة تساعد في تحسن حالة مريض الزهايمر مع مرور الوقت.

حتى يتمكن المريض من مقاومة هذا المرض الخطير يحتاج إلى دعم من الأصدقاء والعائلة دون أن يشعر بأنه يشكل عبء عليهم، تحسن الحالة النفسية للمريض له تأثير فعال في محاربة الزهايمر.

كيف أتخلص من رائحة العرق طبيعياً‎‏

ما هى أعراض الزهايمر ؟

عندما يتعرض الإنسان إلى ازمة صحية تظهر لديه أعراض جانبية متعلقة بالمرض وهكذا الحال مع الزهايمر الذى يصاحبه العديد من العلامات والإشارات التى تنبه عائلة المريض بوجود إضطراب ما.

في المراحل الأولى من الإصابة بالزهايمر يعاني المريض من فقدان طفيف في الذاكرة هذا مع الشعور الدائم بالإرتباك والتردد والتشوش، لكن مع تطور الحالات يتعرض المريض إلى أضرار تصاحبه بشكل دائم بحيث لا يمكن إصلاح القدرات العقلية للمريض.

بالإضافة إلى ذلك الزهايمر له تأثير سلبي على القدرات الذهنية للمريض فيقد القدرة على التفكير المنطقي والتعلم والتخيل وممارسة حياته بالشكل الطبيعي.

1- يواجه مريض الزهايمر صعوبة في تذكر الكثير من الأشياء، من الطبيعي أن ننسي جميعًا أسماء بعض الأشخاص أو أين وضعت محفظة النقود أو مفاتيح السيارة الخاصة بك، لكن مع مريض الزهايمر الأمور أكثر سوءًا.

2- مريض الزهايمر يواجه مشاكل عديدة من بينها تكرار نفس الجمل والكلمات، نسيان بعض المحادثات والمواعيد، نسيان أسماء أبناء العائلة، نسيان أماكن أشياء يستعملونها يوميًا، وضع بعض الأشياء في غير مكانها الصحيح.

3- في المراحل الأولى من الزهايمر يفقد المريض القدرة على المحافظة على الموازنة المالية ومع تطور حالة المريض يعاني من صعوبة في معرفة وتحديد الأرقام.

4- فقدان القدرة على متابعة الحديث مع أحدهم وعدم إيجاد الكلمات المناسبة للحوار حتى وإن كان الحوار مهمًا، في نهاية الأمر يعاني المريض أيضًا من فقدان القدرة على القراءة والكتابة.

5- مواجهة مشكلة في التعرف على الأماكن حتى وغن كانت من الأماكن المفضلة لديه ويزورها بإستمرار.

6- لا يتمكن مريض الزهايمر من الحكم على بعض المواقف وإتخاذ القرار المناسب.

7- مواجهة مشكلة كبيرة في حل مشكلات يومية يتعرض لها، على سبيل المثال في حالة إحتراق الطعام في الفرن لن يتمكن من إنقاذ الموقف بل أنه سيشعر بالإرتباك والتوتر ويزداد الأمر سوءًا.

8- المعاناة من عدم القدرة على القيام بالمهام والأعمال المعتادة أو المعروفة.

ما هو علاج فقر الدم

9- بالإضافة إلى ذلك يعاني مريض الزهايمر من بعض التغيرات الشخصية من بينها التقلبات المزاجية بإستمرار، وفقدان الثقة بالأخرين، العناد المستمر حتى على أتفه المواقف، عدم الرغبة في التعامل مع الآخرين وهذا ما يزيد من الإنطواء الإجتماعي لديه، الخوف المستمر والعدوانية والدخول في إكتئاب شديد.

ما هى أسباب مرض الزهايمر؟

حسب آراء العلماء والأطباء المتخصصين الزهايمر ليس نتيجة لعامل واحد فهو ينجم بسبب العديد من العوامل منها العوامل الوراثية وأيضًا بعض العوامل الأخري التى ترتبط بنمط حياة المريض والبيئة المحيطة به.

على الرغم من ذلك يصعب على المريض تحديد العامل الأساسي أو السبب الذى يؤدي إلى ظهور هذه المشكلة، الواضح هو تأثير هذا المرض على خلايا المخ إذ انه يصيب خلايا الدماغ ويسبب في تلفها ودمارها بشكل تدريجي.

يتعرض مريض الزهايمر إلى تضرر الخلايا العصبية والتى تعرف علميًا ب (العصبونات – Neurons) وقد أشارت البحوث التجريبية إلى وجود نوعان شائعان من تضرر الخلايا العصبية كما يلي :

  • لويحات (Plaques): وهو يحدث نتيجة لتراكم البروتين الذى يعرف ب أميلويد – بيتا (Amyloid beta‏)، في أغلب الأحيان لا يسبب أضرار بالغة ولكنه أيضًا العامل الأساسي وراء حدوث ضرر في عملية الإتصال بين خلايا المخ. إلى الأن لم يتمكن العلم من التعرف على العامل الساسي وراء تدمير العصبونات في مرض الزهايمر ولكن بعض البحوث التجريبية أشارت إلى أن تراكم بروتين أميلويد – بيتا (Amyloid beta‏) بشكل غير عادي هو السبب الأساسي.
  • حُبَيْكات (Tangles): أظهرت التقارير الطبية إلى أن الأداء الطبيعي لبروتين تاو (Tau protein) يؤثر وبشكل أساسي على المبني الداخلي للخلايا الدماغية. عندما يتعرض الإنسان إلى الزهايمر يعاني من تغييرات في ألياف هذا النوع من البروتينات التى تسبب في إلتوائها وتلفها. أكد ألأطباء أن هذه من الحالات الخطيرة التى تصيب الخلايا العصبية إذ أنها تسبب في تلفها بشكل كامل والقضاء عليها.

تتمثل أهم العوامل أو الأسباب لظهور هذا المرض فيما يلي:

1- السن : أحد أشهر العوامل لظهور الزهايمر حيث أشار الأطباء إلى أن الزهايمر يصيب عادة الأشخاص فوق سن 65 عامًا، ولكن هناك بعض الدراسات البحثية التى أشارت إلى إحتمالية إصابة أشخاص قبل سن 40 عامًا ممكنة.

2- العوامل الوراثية: إذا تعرض أحد أفراد العائلة بهذا المرض فإحتمالية إصابة ابناء العائلة به عالية جدًا، لم يتمكن العلماء من التعرف على الاليات الوراثية التى تسبب في إنتقال الزهايمر بين أفراد العائلة الواحدة لكن استطاع بعض العلماء ملاحظة طفرات جينية تسبب في زيادة إحتمالية الإصابة بالزهايمر في عائلات معينة.

علاج تشققات القدمين في يوم واحد فقط مجرب وفعال

3- الجنس: حسب التقارير والإحصائيات العلمية والتى أكدت أن النساء أكثر عرضة للإصابة بهذا المرض اكثر من الرجال، يقول بعض العلماء أن السبب الساسي لذلك هو أن النساء يعيشن سنوات اكثر.

4- عيوب إدراكية بسيطة: في بعض الأحيان يعلاني الإنسان من عيوب إدراكية بسيطة من بينها مشاكل ذاكرة اكثر خطورة من المعتاد ولكنها لا تصل إلى درجة الخرفن هؤلاء الأشخاص الذين يعانون من الإضطرابات الإدراكية من الممكن أن يتطور الأمر إلى الزهايمر أيضًا.

5- نمط الحياة: أكد الأطباء أن العوامل التى تزيد من فرصة الإصابة بأمراض القلب من الممكن أن تزيد من مخاطر مرض الزهايمر من بينها الإصابة بضغط الدم المرتفع أو إرتفاع معدلات الكوليسترول الضار في الدم وعدم إستقرار مستويات السكر في الدم.

6- المستوى التعليمي – الثقافي: أشارت بعض البحوث التجريبية إلى علاقة وثيقة تربط بين التعليم المنخفض وبين مخاطر الإصابة بالزهايمر ولكن لم يستطيع العلماء تاكيد هذه المعلومة إلى الآن، حيث اشار العلماء إلى أنه كلما تم استخدام عقل الإنسان بشكل كبير كلما تم إنشاء العديد من مناطق التماس وإتصال بين الخلايا العصبية وهذا يساعد في تشكيل أكبر احتياط عند التقدم بالعمر. ولذلك كان من الصعب ملاحظة الزهايمر لدى الأشخاص الذين يشغلون تفكيرهم بشكل دائم.

ما هى مضاعفات الزهايمر ؟

عندما يتطور المرض إلى حد كبير يعاني مريض الزهايمر من بعض المضاعفات الجانبية الخطيرة حيث يفقد المريض القدرة على العناية بانفسهم، بالإضافة إلى ذلك يعاني المريض من أزمات وإضطرابات صحية آخري من بينها ما يلي:

1- إلتهاب رئوي: مواجهة مريض الزهايمر صعوبة في بلع الطعام والمشروبات السائلة، هذه المشكلة قد تسبب في استنشاق بعض المواد الغذائية في الممرات الهوائية والرئتين وبالتالي يعاني من إلتهاب الرئتين.

2- التعرض للتلوثات : يفقد مريض الزهايمر القدرة على السيطرة على مخارج البول وفي أغلب الأحيان يحتاج إلى إستعمال قثطار (catheter) وهذا قد يصيب الإنسان بمشكلة تلوث المسالك البولية، إن لم تتم معالجة هذه المشكلة على الفور يتعرض المريض إلى ازمات أكثر خطورة وقد تؤدي في نهاية الأمر إلى الموت.

3- إصابات ناجمة عن السقوط : بعض الحالات التى تعاني من الزهايمر تعاني من الإرتباك والتشوش بمعدل كبير وفي هذه الحالة يكونون أكثر عرضة للسقوط والإصابات الناجمة عنه كإصابات الرأس ونزيف الدماغ.

اعراض الحمل قبل الدورة بعشرة ايام10 علامات تدل على وجود حمل

كيفية تشخيص الزهايمر :

حسب الإحصائيات الطبية يتمكن الأطباء من تشخيص الزهايمر بمعدل 90% ، ولكن هناك بعض الحالات التى تم تشخصيها بشكل كامل بعد الموت حيث يستخدم ألأطباء الفحص المجهري للكشف عن اللويحات (Plaques) والحُبَيْكات (Tangles).

أيضًا حتى يتأكد الطبيب من الزهايمر ويميز بينه وبين المسببات الآخري التى تؤدي إلى الزهايمر يحتاج الطبيب إلى إجراء بعض الإختبارات من بينها :

  • فحوصات مخبرية
  • اختبارات علم النفس العصبي (Neuropsychology)
  • اختبارات مسح الدماغ
  • يركز الطبيب في صور مسح الدماغ الذي يمكن الطبيب من ملاحظة أى نتائج شاذة عن الوضع الطبيعي كتجلطات الدم أو النزيف أو الأورام الخبيثة السرطانية وجميعها من علامات وأعراض مرض الزهايمر.
  • أيضًا يعتمد ألأطباء على التصوير المقطعي بالإصدار البوزيتروني (Positron Emission Tomography – PET) الذى يستخدم في الكشف عن كثافة اللويحات Plaques وعن مناطق الدماغ الأقل نشاطًا.
  • MRI – التصوير بالرنين المغناطيسي
  • CT – التصوير المقطعي المحوسَب
  • PET– التصوير المقطعيّ بالإصدار البوزيتروني.

ما هو علاج الزهايمر ؟

يعتمد أطباء المخ والأعصاب على أنواع خاصة بعلاج الأعراض الجانبية التى تصاحب الزهايمر كفقدان القدرة على النوم والتوتر الشديد والقلق والأرق والإكتئاب وغيرها من الأعراض الشائعة لهذا المرض.

مع التطور العلمي الذى نشهده ف هذا العصر تمكن العلماء من الوصول إلى نوعين من الأدوية الفعالة التى أثبتت فعاليتها في إبطاء التدهور العقلي الذي يصاحب مرض الزهايمر وهما من مثبطات إنزيم كولِينِسْتيراز (Cholinesterase): ميمانتين (Memantine) وناميندا (Namenda).

كيفية الوقاية من الزهايمر :

أجريت العديد من الدراسات والبحوث الطبيعية عن الوسائل التى تحمي الإنسان من الإصابة بهذا النوع من الإضطرابات وقد أشاروا إلى نوع معين من التطعيمات الخاصة بمكافحة الزهايمر وإبطاء علامات ظهورها واعراضها الجانبية. لكن مع الأسف تم إجراء دراسة بحثية على بعض الحالات التى تعاني من الزهايمر مع تناول تلك التطعيمات تعرضوا إلى إلتهاب حاد في الدماغ.

على الرغم من ذلك أكد العلماء إمكانية تقليل خطر الإصابة بالزهايمر كما يحدث في أمراض القلب، أيضًا العوامل التى تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب تزيد من خطر الزهايمر.

أفضل وسيلة لمحاربة هذا النوع من الإضطرابات هو الحفاظ على النشاط العقلي والبدني للعناية بخلايا المخ من أى تلف أو مشكلة سلبية.

علاج القلق 10 طرق طبيعية للتخلص من نوبات القلق النفسي واعراضه الجانبية

علاج الزهايمر بالاعشاب :

استطاع الطب البديل أن يجد الحل المثالي لعلاج مرض الزهايمر والقضاء عليه، دائمًا ما كنت الطبيعية هى الحل الأمثل الذى نلجأ إليه في معالجة المشاكل والإضطرابات التى نواجهها في حياتنا، أيضًا تمكنت الأعشاب الطبيعية مرض خطير كالزهايمر، فيما يلي أفضل العلاجات البديلة التى تساعد في علاج الزهايمر:

1- فيتامين اي (Vitamin E): أشارت بعض الدراسات البحثية إلى ان فيتامين اي له تأثير فعال في بطء تطور مرض الزهايمر، على الرغم من إختلاف الأطباء حول هذه المعلومة إلا ان تناول جرعات مناسبة من فيتامين اي دون الإفراط فيه من الممكن أن يساعد في مقاومة الزهايمر.

2- الجنكة (GINKGO): تحتوي خلاصة أوراق الجنكة على مجموعة من المركبات النباتية القوية التى تساعد في علاج الزهايمر حيث أنه يساعد في علاج مشاكل الذاكرة وضعف القدرات العقلية والذهنية لدى الإنسان، لكن قبل إستعمال هذا العشب من الأفضل إستشارة أحد الأطباء المتخصصبن لتجنب اى نوع من الأعراض الجانبية الخطيرة حيث أن هذا العشب يؤثر بالسلب على فاعلية أدوية تمييع الدم فيسبب في النزيف.

3- Hfrazin A: هذه من المواد الفعالة المستخلصة من الطحالب الصينية، تلك المادة يشبه تأثيرها مثبطات كولينستيراز (Cholinesterase) ، تحذر استعمال هذه المادة مع أدوية دونيبيزل (donepezil) في هذه الحالة ستتعرض إلى العديد من ألآثار الجانبية السامة.

4- عصير الرمان: أثبتت العديد من الدراسات والبحوث العلمية فعالية الرمان في محاربة العديد من الأزمات الصحية من بينها الزهايمر حيث انه يحمل الكثير من الخصائص العلاجية التى تساعد في تنشيط القدرات العقلية والذهنية لدى الإنسان ولذلك يوصي بتناول كوب من عصير الرمان بشكل منتظم.

5- الآس البري الشائك : من الأعشاب الطبيعية الفعالة التى تستخدم في محاربة الأعراض الجانبية التى تصاحب الزهايمر كما أنه يمنع من تطورها مع مرور الوقت، يمكنك إضافة ملعقة صغيرة منه إلى كوب من الماء المغلي واتركه مدة تصل إلى حوالي 10 دقائق وبعد ذلك يتم تناوله بمعدل مرتين في اليوم، هذا المستحضر متوفر الآن في الصيدليات المحلية على هيئة كبسولة يمكنك تناول كبسولة في الصباح وآخري في المساء.

6- رجل الذئب: استخدم ذها العشب في تحضير نوع معين من المكملات الغذائية التى تساعد في علاج الزهايمر وهذا النوع من المكملات الغذائية متوفر في الصيدليات ومحلات الأغذية التكميلية ولذلك من السهل الحصول عليه.

7- البيلسان: لا يعلم الكثيرون عن الفوائد الرائعة الموجودة في هذا العشب فهو يساعد في محاربة الأمراض المزمنة الخطيرة التى تواجه الإنسان، يمكنك إضافة ملعقة صغيرة من هذا العشب إلى كوب من الماء المغلي واتركه لمدة عشر دقائق على ألقل وبعد ذلك يتم تصفية المشروب وتناوله.

8- الحلبة: إستعمال أوراق الحلبة لها فعالية كبيرة في علاج الزهايمر ومنع تطوره ولذلك أضف ملعقة صغيرة من الحلبة إلى كوب من الماء المغلي واتركه لمدة عشر دقائق على الأقل وبعد ذلك قم بتصفية المشروب وتناوله.