كيفية علاج النوم القهري بالاعشاب‎

بواسطة: - آخر تحديث: السبت , 09 فبراير 2019 - 14:25 Monday , 14 October 2019 - 13:51 كيفية علاج النوم القهري بالاعشاب‎ Benefits-ginger.com‎

كيفية علاج النوم القهري بالاعشاب، النوم القهري مشكلة تتعلق بنوم الإنسان وتُعد نوع من أنواع اضطرابات النوم، حيث ينام المصاب بالنوم القهري أكثر من عدد الساعات المطلوبة والكافية لحصول جسمه على الراحة وقدرته على تجديد نشاطه، وتتعدد أسباب النوم القهري وطرق علاجه.

في هذا المقال من مركز الفوائد العامة نتحدث عن مشكلة النوم القهري وأسبابها وكيفية علاج النوم القهري بالاعشاب.

ما هو النوم القهري(Narcolepsy)

النوم القهري هو مرض نادر يمكن أن يصيب الإنسان، حيث يشعر المريض بالنوم المفاجئ، وعدم قدرته على مقاومة النوم مع الإحساس بالكسل والخمول وفقد التركيز، وفي بعض الحالات قد يُصاب المريض بالشلل المؤقت لعضلات الجسم ومفصل الركبة.

أعراض النوم القهري

يتم التعرف على الإصابة بمرض النوم القهري من خلال بعض الأعراض مثل

  • شعور الإنسان بنوبات نوم مفاجأة لا يمكن مقاومتها، يصاحبها شعور بالتعب والإجهاد وعدم القدرة على القيام بأي عمل ويمكن أن تتكرر هذه النوبات أكثر من مرة على مدار اليوم.
  • شلل النوم المؤقت والمفاجئ، حيث يشعر المريض بشلل مؤقت، وعدم القدرة على التحكم في العضلات بعد الاستيقاظ من النوم أو عند الدخول في مرحلة النوم ، ويكون الإنسان على قدر كافي من الوعي بما يدور حوله ولكنه لا يستطيع الحركة أو الكلام، ويستغرق هذا الشعور مدة تتراوح بين الثواني إلى دقيقة أو دقيقتين.
  • شلل مؤقت ومفاجئ في مفصل الركبة، حيث يشعر المريض بعدم القدرة على السيطرة على العضلات، ويعد مفصل الركبة هو المفصل الأكثر تأثراً في هذه الحالة، حيث يشعر المريض بضعف في مفصل الركبة وقد يكون خفيف وينتهي بسرعة لدرجة أنه لا يُلاحظ من قبل الأشخاص المحيطين به، وقد تكون نوبة الشلل المؤقت شديدة مما يؤدي إلى وقوع المريض على الأرض، وقد تأتي نوبات الشلل في منطقة الفك السفلي أيضاً، حيث تسقط الرأس إلى الأسفل، وتوضع اليدين على جانبي المريض، ويشعر المريض بعدم قدرة مفصل الركبة على الحركة، وتختلف مدة الشلل المؤقت من شخص لآخر حيث تتراوح ما بين بعض الدقائق وحتى النصف ساعة.
  • الهلوسة، حيث يبدأ المريض في الهلوسة ورؤية أشياء غريبة يتخيل أنها واقعية، وسماع أصوات غريبة، ويمكن تشبيه ما يحدث للمريض في هذا الوقت بالحلم أو الكابوس ولكنه يكون قبل استغراق المريض في النوم ولذلك يختلط الأمر على المريض ولا يستطيع التفريق بين ما يحدث له وبين الواقع الذي يعيشه.
  • السلوك التلقائي اللاواعي، حيث يستمر المريض في عمل شئ كان يقوم به قبل الدخول في نوبة النوم دون أن يشعر حيث أنه لا يستطيع تذكر ما قام بفعله بعد الاستيقاظ الكامل من نوبة النوم.
  • من أعراض النوم القهري أيضاً الكسل والخمول وفقد القدرة على التركيز بالإضافة إلى ضعف الذاكرة.
  • قد يعاني المُصاب بنوبات النوم القهري من توقف التنفس أثناء النوم.

تشخيص النوم القهري

يمكن معرفة أن الشخص مصاب بالنوم القهري عن طريق عمل تخطيط نوم ليلي، بالإضافة إلى اختبار غفوات النوم النهاري المتعددة، وذلك في المراكز المتخصصة التي تعالج اضطرابات النوم، حيث أن النوم القهري أحد أنواع اضطرابات النوم التي لابد من معالجتها واستشارة المختصين بحالات اضطرابات النوم.

أسباب النوم القهري

تتعدد الأسباب المؤدية إلى الشعور المفاجئ بالنوم والإصابة بنوبات النوم وهو ما يسمى بالنوم القهري ومن هذه الأسباب

  •  الإصابة ببعض الأمراض مثل أمراض الكبد والقلب.
  • قد يكون سبب الإصابة بالنوم القهري نقص بعض العناصر الهامة من جسم الإنسان مثل الفيتامينات والمعادن بسبب سوء التغذية وعدم الحصول على العناصر الغذائية اللازمة من خلال الطعام، ويعد نقص “فيتامين د” أكثر الأسباب المؤدية للإصابة بالنوم القهري.
  • زيادة الأملاح والمعادن داخل جسم الإنسان مثل الصوديوم والكالسيوم قد تعمل على إصابة الإنسان بالنوم القهري.
  • من أسباب الإصابة بالنوم القهري أيضاً الأمراض النفسية و العصبية ومنها التوتر والقلق والاكتئاب.
  • تناول الوجبات الدسمة تؤدى إلى الإصابة بنوبات النوم القهري.
  • زيادة وزن الجسم يؤدي أيضاً إلى التعرض لنوبات النوم القهري.
  • الروتين اليومي الممل وقلة الحركة أحد الأسباب المؤدية إلى الإصابة بالنوم القهري.
  • مشاكل الغدة الدرقية أحد أسباب نوبات النوم القهري.
  • عدم تهوية المنزل من أسباب الإصابة بالنوم القهري.
  • تناول الأدوية المنومة أو الأدوية التى لها آثار جانبية تتعلق بالشعور بالنعاس.

علاج مرض النوم القهري

تتعدد طرق علاج النوم القهري حيث يوجد ثلاث أنواع من العلاج

  1. العلاج بالأدوية الطبية.
  2. العلاج السلوكي.
  3. العلاج بالأعشاب.

1.العلاج بالأدوية الطبية

يتضمن العلاج بالأدوية الطبية تناول الأدوية المنبهة تحت إشراف الطبيب المختص.

2.العلاج السلوكي

العلاج السلوكي هام جداً في حالات النوم القهري ويتم العلاج السلوكي بالطرق الآتية

  • عدم تناول الوجبات الدسمة والثقيلة.
  • أخذ القيلولة النهارية وتكون مدتها قصيرة من 10 دقائق إلى 20 دقيقة.
  • تنظيم مواعيد النوم والإستيقاظ.
  • ممارسة التمارين الرياضية بشكل غير روتيني حتى لا تصاب بالملل.

3.علاج النوم القهري بالأعشاب

هناك الكثير من الأعشاب التي تساهم في علاج حالات النوم القهري، من هذه الأعشاب

السدر

يستخدم السدر لتنشيط الجسم ومقاومة حاجته للنوم وذلك عن طريق خلط السدر بالماء الساخن والاستحمام بهذا الماء.

الشاي الأخضر

فوائد الشاي الأخضر عديدة ومن بين هذه الفوائد مد الجسم بالطاقة اللازمة له خلال اليوم، حيث أن الشاي الأخضر لا يحتوي على نسب عالية من الكافيين.

الكاكاو

يعمل الكاكاو على زيادة نشاط الجهاز العصبي المركزي مما يساعد في الحد من النوم والقدرة على مقاومة النوم القهري.

أناشد

عشبة أناشد تمد الجسم بالمزيد من الطاقة مما يساعد على الاستيقاظ لفترات أطول وعلاج النوم القهري.

قتاد

عشبة قتاد تساهم في سرعة عملية الأيض مما يعمل على استيقاظ الجسم وقدرته على مقاومة النوم القهري.

الجينسنغ

عشبة الجينسنغ من أكثر الأعشاب المفيدة في تزويد الجسم بالطاقة والنشاط وبالتالي علاج النوم القهري.

العسل

يساهم العسل في علاج النوم القهري وذلك بواسطة خلط العسل مع الماء لتخفيفه وشرب الخليط أكثر من مرة على مدار اليوم والإنتظام اليومي لمدة لا تقل عن أسبوع حتى تظهر النتائج.

قشر البرتقال

قشر البرتقال مفيد في علاج حالات النوم القهري، وذلك عن طريق تجفيف قشر البرتقال وطحنه ثم وضع ملعقتين من قشر البرتقال المطحون مع الماء وغليه ويترك حتى يبرد ثم يتم شربه.

السمسم

السمسم يحتوي على مواد طبيعية تساهم في مقاومة النوم القهري.

الموز

الموز يساهم في التخلص من الإكتئاب والشعور النفسي المزعج مما يعمل على زيادة نشاط الجسم.

خبز القمح

خبز القمح المصنوع من الحبوب الغير مقشورة يعمل على تزويد الجسم بالطاقة اللازمة لقيامه بالأنشطة اليومية.

نصائح لعلاج النوم القهري

من النصائح الهامة لعلاج النوم القهري

  • الاهتمام بمكان النوم من حيث النظافة، والتهوية الجيدة، ودرجة الحرارة المناسبة، والإضاءة، والضوضاء، حيث أن كل هذه العوامل تؤثر على الجسم دون شعور الإنسان، وبالتالي تؤثر على مدي اصابته بالنوم القهري وعدم قدرة الجسم على القيام بالأعمال اليومية بنشاط.
  • ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم مما يعمل على تعويد الجسم على النشاط.
  • تناول العصائر الطبيعية تعمل على معالجة النوم القهري ومنع الإصابة بنوبات النوم القهري، حيث أنها تمد الجسم بالعناصر المفيدة التي تحفز الجسم على النشاط مثل الفيتامينات والأملاح الضرورية للجسم ونشاطه.
  • تناول الحليب بشكل يومي يساعد على نشاط الجسم ومقاومة النوم القهري.
  • محاولة التقليل من عدد ساعات النوم عن طريق استخدام المنبهات التي تساعد على سرعة الاستيقاظ من النوم ومقاومة النوم القهري.
  • الاستحمام بالماء البارد حيث يعمل الماء البارد على تنشيط الجسم ومقاومة النوم القهري.