دواء يوريبان Uripan أفضل علاج لسلس البول والتبول اللاإرادي‎

بواسطة: - آخر تحديث: الثلاثاء , 29 مايو 2018 - 06:52 Monday , 16 September 2019 - 06:18 دواء يوريبان Uripan أفضل علاج لسلس البول والتبول اللاإرادي‎ Benefits-ginger.com‎
دواء يوريبان Uripan أفضل علاج لسلس البول والتبول اللاإرادي‎

يوريبان Uripan من الأدوية التي يصفها الأطباء دائما للمرضى الذين يعانون من عدم القدرة على التحكم في المثانة، وفي هذا المقال من قسم صيدلية على موقع مركز الفوائد العامة سوف نتعرف على دواعي استعمال يوريبان Uripan وأهم الآثار الجانبية.

يوريبان Uripan

الشكل الصيدلي: أقراص (بتركيز 5 مجم، 10 مجم) – شراب (بتركيز 5 مجم)

المادة الفعالة: أوكسيبوتينين (Oxybutynin)

التأثير الدوائي: ينتمى دواء يوريبان Uripan إلى مجموعة الأدوية المضادة للتقلصات، ويعتمد تأثيره الدوائي على فعالية المادة النشطة به أوكسيبوتينين المعروفة بقدرتها على منع تشنجات عضلات المثانة والعمل على استرخائها؛ مما يساعد على زيادة قدرة المريض على التحكم في المثانة وعملية التبول.

دواعي استخدام دواء يوريبان

يكون العلاج بدواء يوريبان في الحالات المرضية التالية:

  • فرط نشاط المثانة.
  • فقدان القدرة على التحكم في البول.
  • انقباض غير منتظم لعضلات المثانة.
  • عدم القدرة على التحكم في المثانة الناتج عن بعض التشوهات الجنينية التي تؤثر على العمود الفقري.
  • تلف بعض الخلايا العصبية المسؤولة عن نقل الرسائل العصبية من مراكز التحكم في البول في المخ وتلف خلايا الحبل الشوكي.
  • علاج سلس البول.
  • التخلص من مشكلة التبول اللاإرادي في الليل خصوصا لدى الأطفال.
  • أمراض المثانة الناتجة عن الاضطرابات النفسية.
  • ارتفاع عدد مرات التبول في اليوم عن المعدل الطبيعي.

الآثار الجانبية

هناك بعض الآثار الجانبية شائعة الحدوث بين المرضى خصوصاً عند استخدام دواء يوريبان لفترات طويلة وأهمها:

  • تشويش وعدم وضوح في الرؤية.
  • جفاف شديد في الفم.
  • جفاف في العين.
  • احمرار الوجه والرقبة وارتفاع درجة حرارتهما نتيجة تدفق الدم بغزارة إليهما.
  • القيء المصحوب بالدوار والغثيان.
  • جفاف شديد في الجلد.
  • اضطرابات الجهاز الهضمي مثل الإمساك، وقرحة المعدة، وارتجاع المريء.
  • احتباس البول.
  • فقدان الشهية والضعف العام بالجسم.
  • التوتر والقلق والكوابيس في بعض الأحيان.
  • اضطراب وزيادة معدل نبضات القلب.
  • آلام الرأس والصداع المستمر.
  • وقد تحدث الإصابة بالحمى وارتفاع درجة حرارة الجسم.

موانع الاستعمال

  • بعض المرضى لديهم حساسية تجاه المادة الفعالة بالدواء أوكسيبوتينين أو أي مكون آخر موجود بالدواء وهنا يجب التوقف فوراً عن استخدام واستشارة الطبيب.
  • فرط التحسس تجاه أي من أدوية مضادات التقلصات الأخرى.
  • لا يستخدم مع مرضى الاعتلال العصبي المستقبلي.
  • لا يستخدم مع مرضى القلب وارتفاع ضغط الدم.
  • في حالة وجود أمراض هضمية مثل عسر الهضم والقرح الهضمية.
  • عند الإصابة بأورام البروستاتا أو فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • الإصابة باعتلال الكبد والكلى.
  • لا يستخدم مع الأطفال أصغر من خمس سنوات.

احتياطات

هناك مجموعة من الاحتياطات التي يجب عدم تجاهلها وإخبار الطبيب بها قبل البدء في استخدام دواء يوريبان مثل:

  • الإصابة بالجلوكوما وارتفاع في ضغط العين.
  • الإصابة بالتهابات القولون التقرحي ومتلازمة القولون العصبي.
  • لا يؤخد لكبار السن الذين تخطوا سن الخامسة والستين إلا تحت إشراف الطبيب.
  • الإصابة بانسداد أو حصوات في مجرى البول.
  • يؤدي العلاج بدواء يوريبان إلى الشعور بالنعاس ولذلك يجب تجنب تشغيل الماكينات الحادة أو القيادة في بداية العلاج.
  • وقد أشارت بعض التقارير الطبية أن جزء من الدواء قد يصل إلى الطفل من خلال لبن الأم لذلك يُفضل عدم استخدامه أثناء الرضاعة الطبيعية.
  • ولا يسُتخدم كذلك في فترة الحمل إلا تحت إشراف الطبيب المعالج.
  • يتداخل دواء يوريبان مع بعض الأدوية الأخرى مثل: مضادات الكولين، وأدوية مثبطات الجهاز العصبي المركزي CNS.
  • يؤثر تناول المشروبات الكحولية سلبياً على فعالية الدواء.

الجرعة

الأطفال: نصف قرص (2.5 مجم) مرتين في اليوم.

البالغين: قرص (5 مجم) من 2 إلى 3 مرات في اليوم.

المسنين: نصف قرص (2.5 مجم) مرتين في اليوم، ويمكن زيادة الجرعة إلى قرص (5 مجم) مرتين في اليوم.

أو بالجرعات التي يحددها الطبيب المعالج.